فوضى فتاوى بعد بث التلفزيون السوداني الأذان قبل موعده

مستخدمو مواقع التواصل ينتقدون تساهل التلفزيون القومي وعدم الانضباط في أمر  يتعلق بالشعائر الدينية في شهر رمضان.
الأربعاء 2020/04/29
الكثير من الأسر السودانية أفطرت قبل الموعد

الخرطوم – اعتذر التلفزيون السوداني، في نشرة الأخبار الرئيسية مساء الأحد، عن “الخطأ غير المقصود” الخاص بإذاعة أذان المغرب في السودان قبل موعده بـ10 دقائق في ثاني أيام شهر رمضان، بعد أن أثار انتقادات واسعة في وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

وأفطرت الكثير من الأسر السودانية قبل حلول أذان المغرب بسبب بث التلفزيون الرسمي الأذان قبل موعده، وهو ما تسبب في حالة من الارتباك في ذلك اليوم.

وقالت صفحة التلفزيون الرسمي السوداني على فيسبوك، إن “إدارة التلفزيون اعتذرت في نشرة الأخبار الرئيسية عن الخطأ غير المقصود الذي حدث، بإذاعة أذان المغرب قبل 10 دقائق من زمنه الأصلي”.

وأوضح التلفزيون أن “مسؤول في إدارة التلفزيون السوداني قال إن الإدارة حققت في هذه الحادثة التي أحدثت إرباكا في موعد الإفطار لهذا اليوم. ووعد أن لا يمر الأمر دون عقاب للمتسببين”.

من جانبه، قال لقمان أحمد مدير هيئة الإذاعة والتلفزيون السوداني، في مداخلة مع الإعلامي المصري عمرو أديب، مساء الاثنين، تعليقا على الواقعة، إن ما حدث يعود إلى خطأ فني في المونتاج، حيث برمج الأذان وسط مجموعة من الإعلانات، وتم إذاعته بشكل خاطئ، ثم أُذيع بشكل طبيعي في وقته لاحقا.

وأشار إلى أن عددا كبيرا من المواطنين أفطروا على هذا الأذان الخاطئ، لافتًا إلى أنه شخصيًا أفطر على هذا الأذان. وانتقد عدد من مستخدمي مواقع التواصل هذا التساهل وعدم الانضباط من قبل التلفزيون القومي، في أمر مهمّ يتعلق بالشعائر، بينما طلب بعض المواطنين فتوى حكم إفطارهم بناء على هذا الأذان.

في المقابل، تباينت فتاوى المشايخ والدعاة ما بين القضاء وعدم القضاء، لمن أفطر على هذا الأذان الخاطئ. وقال عدد من الدعاة على الشبكات الاجتماعية أن أي أحد أفطر مع أذان تلفزيون السودان فإن صيامه صحيح وليس عليهم القضاء والدليل موجود في نصوص القرآن.

18