فولفو تقدم أول سيارة كهربائية بعلامتها الجديدة بولستار

السبت 2018/02/03
حصان أسود في سباق السيارات الكهربائية

ستوكهولم – كشفت شركة فولفو السويدية ملامح أول سيارة كهربائية ستحمل العلامة التجارية الجديدة “بولستار” التي تعني النجم القطبي، والتي أعلنت الشركة أنها ستخصص جميع طرازاتها للسيارات الرياضية.

وقالت الشركة المملوكة لمستثمرين صينيين إن السيارة الجديدة التي تحمل اسم “بولستار 1” سوف تكون من فئة السيارات الرياضية المدمجة (هاتشباك) والتي تحتوي على صندوق خلفي للأمتعة.

وأشار موقع “أوتوكار” المتخصص في موضوعات السيارات إلى أن شركة فولفو سوف تطرح مجموعة محدودة من هذا الطراز الذي يعتمد على محركين أحدهما كهربائي والآخر يعمل بالوقود التقليدي قبل أن تتحول لطرح الفئة الكهربائية بالكامل في وقت لاحق لم يتم تحديده. وأشار الموقع إلى أن شركة فولفو لا تعتزم الاكتفاء بالسيارات الكهربائية التي تحمل العلامة التجارية “بولستار” وأنها تعتزم أيضا طرح سيارات كهربائية تحمل علامتها التجارية.

وبحسب “أوتوكار” فإن فولفو سوف تطور سيارتها الكهربائية الأولى اعتمادا على النموذج الاختباري “فولفو 40.2” الذي كانت قد كشفت عنه في منتصف عام 2016 وهو نموذج لسيارة مدمجة هاتشباك.

وكانت فولفو قد طورت ذلك النموذج الاختباري لكي يناسب الهيكل الأساسي من طراز “هيكل الوحدات المدمج” الذي قالت حينها إنه مصمم خصيصا لاستخدامه في إنتاج سيارات كهربائية في ما بعد.

ووفقا لمواصفات النموذج الاختباري “فولفو 40.2” فإن مدى السيارة الكهربائية المنتظرة سوف يصل إلى 350 كيلومترا قبل الحاجة إلى إعادة شحن البطارية.

لكن موقع “أوتوكار” أكد هذا الأسبوع نقلا عن رئيس إدارة الأبحاث والتطوير في شركة فولفو قوله إن الشركة تستهدف تطوير سيارة كهربائية يصل مداها إلى 483 كيلومترا.

وتحمل السيارة مزايا تكنولوجية كثيرة في غاية الفخامة ويمتاز هيكلها بخفة الوزن لأنها مصنوعة من ألياف الكربون. ولم تكشف الشركة عن سعرها أو موعد طرحها في السوق.

10