فيتل الأسرع في التجارب الثانية لسباق أبوظبي لـ"فورمولا 1"

الأحد 2013/11/03
فيتل يسعى للفوز بالسباق السابع على التوالي ليعادل إنجاز شوماخر

أبوظبي- تفوّق فيتل (26 عاما) الذي توج رسميا باللقب العالمي للمرة الرابعة على التوالي، على جميع منافسيه عندما قطع حلبة ياس مارينا في عاصمة دولة الإمارات في دقيقة واحدة و41.335 ثانية، متقدما بفارق 0.155 ثانية على زميله في "رد بول" الأسترالي مارك ويبر صاحب المركز الثاني، والذي سيترك السباقات في نهاية الموسم. وقال فيتل عن أداء فريقه: "من الصعب القول اليوم كيف كان أداء فريقنا مقارنة بالآخرين. نعرف أن فريق "لوتس" سريع هنا، لكن سرعتنا كانت جيدة أيضا". وأضاف: "المنافسة ليست سهلة دائما على هذه الحلبة في ظل تغير الظروف خلال اليوم. نبدأ في ظل سطوع الشمس وننتهي بالليل ودرجة حرارة أرضية الحلبة تتغير خلال هذا الوقت. لكن لا توجد مشاكل كبيرة ولذلك أشعر بالسعادة".

وكان الفرنسي رومان جروجان سائق "لوتس" سجل أفضل زمن في جولة التجارب الحرة الأولى للسباق السابع عشر من الموسم، وبلغ دقيقة واحدة و44.241 ثانية في حين احتل فيتل المركز الثالث.

وفي الجولة الأولى أيضا سجل البريطاني لويس هاميلتون سائق "مرسيدس" ثاني أفضل زمن عندما تخلف عن جروجان بفارق 0.192 ثانية. إلا أن هاميلتون الذي فاز بالسباق في 2011 احتل المركز الثالث في الجولة الثانية.

واحتل الفلندي كيمي رايكونن سائق "لوتس" المركز الرابع في الجولة الثانية متقدما على الألماني نيكو روزبرج سائق "مرسيدس". وكان رايكونن الذي سينتقل إلى "فيراري" في الموسم المقبل احتل المركز السادس في الجولة الأولى.

وقال روزبرج: "لم نتعلم الكثير في الجولة الأولى، لأن الحرارة كانت عالية جدا ولا نمر بهذه الظروف في التجارب التأهيلية أو السباق". وأضاف: "السباق سيكون مثيرا من الناحية الخططية.. هدفنا أن نكون أفضل من البقية مجددا، وأنا واثق من قدرتنا على تحقيق ذلك". ويحتل "مرسيدس" المركز الثاني في ترتيب الفرق متقدما بأربع نقاط على "فيراري" ويتأخر "لوتس" بفارق 24 نقطة أخرى.

وضمن فيتل إحراز لقب البطولة للمرة الرابعة على التوالي في السباق الماضي في الهند، وهو يسعى للفوز بالسباق السابع على التوالي اليوم الأحد، أملا في معادلة إنجاز مواطنه مايكل شوماخر الذي حققه في 2004.

وهذه هي أطول مسيرة انتصارات متتالية منذ أن سجل الإيطالي ألبرتو أسكاري الرقم القياسي بالفوز في تسعة سباقات متتالية خلال موسمي 1952 و1953. وضمن فريق "رد بول" أيضا الفوز بلقب الصانعين للمرة الرابعة على التوالي.

وسجل الأسباني فرناندو ألونسو سائق "فيراري"، والذي كان المنافس الوحيد لفيتل على اللقب قبل الحسم دقيقة واحدة و45.440 ثانية، واحتل المركز 12 في الجولة الأولى، لكنه حقق تحسنا في الجولة الثانية (دقيقة واحدة و42.171 ثانية) ليحتل المركز الثامن، في حين احتل زميله في "فيراري" البرازيلي فيليبي ماسا المركز 17 في الجولة الأولى قبل أن يتقدم إلى المركز العاشر في الجولة الثانية. وقال ألونسو: "بالمقارنة بالأيام الأخرى، كنا أقل تنافسية في أبوظبي عن المعتاد، ونحتاج الآن إلى معرفة ما إذا كان ذلك يرجع إلى حقيقة أن خصائص الحلبة لا تناسب سيارتنا". وأضاف: "لسوء الحظ نحن نتأخر من ناحية الآداء عن منافسينا على المركز الثاني في الترتيب العام". وهذا السباق 17 بين 19 سباقا في الموسم الحالي.

23