فيتل يساعد لوكلير في سباق جائزة بلجيكا

سيباستيان فيتل: بالنسبة للفريق أنا سعيد وبالنسبة لنفسي فأنا غير سعيد.
الثلاثاء 2019/09/03
وقفة حازمة

سبا فرانكورشان (بلجيكا) - وجد سيباستيان فيتل، بطل العالم أربع مرات، نفسه في موقف غير مألوف، بعدما لعب دورا مساعدا من أجل فوز زميله الأصغر في فيراري، شارل لوكلير، بسباق جائزة بلجيكا الكبرى في بطولة الفورمولا-1.

وبدأ السائق الألماني من المركز الثاني إلى جانب لوكلير، لكنه أخفق في مجاراة سرعة السائق البالغ عمره 21 عاما، والذي فاز باللقب بعد التفوق على ثنائي مرسيدس المكون من لويس هاميلتون وفالتيري بوتاس.

لكن انتهت تقريبا آمال فيتل في إنهاء صيامه عن الفوز منذ سباق بلجيكا العام الماضي، بعدما خدع مرسيدس منافسه فيراري وجعله يدخل حارة الصيانة بشكل مبكر.

وقال فيتل الذي احتل المركز الرابع بعدما توقف للمرة الثانية في اللفات الأخيرة من السباق “بالنسبة للفريق نعم أنا سعيد. بالنسبة لنفسي فأنا غير سعيد”.

وأضاف “من التوقف الأول كان واضحا أنني لن أستطيع الوجود في التنافس، لذلك كل ما فعلته بعد ذلك كان من أجل خدمة الفريق”.

وبعد ضياع آمال المنافسة انتقل فيتل إلى أداء دور المساعد لزميله لوكلير، على انتزاع أول انتصار لفيراري خلال الموسم الجاري.

وقال لوكلير الذي فقد والده في 2017 في ليلة سباق بفورمولا-2 في باكو، والذي أحرز لقبه رغم ذلك بعد الانطلاق من الصدارة “كانت هناك الكثير من المشاعر قبل السباق”.

وأضاف “وبعد ذلك وبمجرد الدخول إلى السيارة، وكما قلت لوالدي منذ عامين، فإن المرء يحتاج إلى ترك كل المشاعر في جانب والتركيز على عمله”.

وتابع “كنت سعيدا جدا بالفوز لكي أتذكره بالطريقة التي يستحقها وفعلا أنا سعيد أنني فعلت ذلك”.

22