فيدرر يزحف إلى المركز الثالث في تصنيف المحترفين

نوفاك ديوكوفيتش يحتفظ بصدارة الترتيب بفارق كبير يبلغ 3395 نقطة عن وصيفه الإسباني رافايل نادال.
الثلاثاء 2019/05/07
السير نحو القمة

باريس - انتزع السويسري روجيه فيدرر المركز الثالث عالميا من الألماني ألكسندر زفيريف الذي تراجع إلى المرتبة الرابعة بتصنيف لاعبي كرة المضرب المحترفين الصادر الاثنين.

واستفاد فيدرر الذي يعود إلى الملاعب الترابية بعد غياب دام ثلاثة أعوام لخوض غمار دورة مدريد الإسبانية هذا الأسبوع من الإقصاء المبكر لزفيريف من الدور ربع النهائي لدورة ميونيخ الألمانية أمام التشيلي كريستيان غارين 4-6 و7-5 و5-7، في طريق الأخير لإحراز اللقب.

وخسر زفيريف الكثير من النقاط في دورة ميونيخ التي كان يحمل لقبها في العامين الماضيين على حساب الأرجنتيني غيدو بيا (2017)، ومواطنه فيليب كولشرايبر (2018).

وتابع الألماني البالغ 21 عاما، سلسلة نتائجه السيئة على الأراضي الترابية، إذ يأتي سقوطه في ميونيخ بعد خروجه من الدور ثمن النهائي في دورة مراكش المغربية، ليتكرر السيناريو ذاته من الدور ذاته في دورة مونتي كارلو، ثالث دورات الماسترز للألف نقطة، ثم في برشلونة من ثمن النهائي أيضا.

إلى ذلك، تقدم اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس (20 عاما)، الفائز بلقب دورة إستوريل البرتغالية الأحد، إلى المركز التاسع على حساب الأميركي جون إيسنر الذي تراجع للمرتبة العاشرة.

واحتفظ الصربي نوفاك ديوكوفيتش بصدارة الترتيب بفارق كبير يبلغ 3395 نقطة عن وصيفه الإسباني رافايل نادال.

وأمضى ديوكوفيتش 250 أسبوعا على قمة الترتيب العالمي، ومازال يتأخر في لائحة الأكثر صدارة خلف كل من الأميركيين جيمي كورنورز (268)، إيفان ليندل (270)، بيت سامبراس (286) والسويسري فيدرر (310).

تتجه الأنظار هذا الأسبوع، صوب بطولة مدريد للتنس، ثاني بطولات الأساتذة على الملاعب الترابية هذا الموسم.

ويشارك  في نسخة هذا العام، 17 لاعبا من المصنفين العشرين الأوائل عالميا. يخوض فيدرر، بطل مدريد 3 مرات من قبل أول مباراة له على الملاعب الترابية منذ خسارته في الدور الثالث لبطولة روما يوم 12 مايو 2016، أمام النمساوي دومينيك ثيم. وحقق فيدرر، 35 انتصارا وتعرض لـ8 هزائم في مدريد وشارك في البطولة للمرة الأخيرة في عام 2015، وحينها خسر أمام نيك كيريوس.

وبشكل عام، فاز فيدرر بـ214 مباراة على الملاعب الترابية وخسر 68 مواجهة، وتبلغ نسبة انتصاراته على تلك الأرضية 75.9 بالمئة. وقال فيدرر بعد فوزه الأخير في دورة ميامي الأميركية “أنا متحمس كثيرا. هذا تحد مثير، اختبار جيّد. الثقة، لا أعرف، هذه منطقة محرمة. يجب أن أبدأ من الصفر”.

هدف النجم السويسري بعيد الأمد هذا الربيع سيكون بطولة رولان غاروس، حيث توج في عام 2009 وحل وصيفا أربع مرات لنادال في 2006 و2007 و2008 و2011. لكن فيدرر يملك أملا متجددا في ظل خسارة نادال للقبيه في برشلونة ومونتي كارلو في الأسابيع القليلة الماضية. كما أن المصنف أول عالميا الصربي نوفاك ديوكوفيتش ودع ربع النهائي في مونتي كارلو. وقال مدرب فيدرر إيفان ليوبيتشيتش لشبكة سكاي سبورتس الإيطالية، “روجيه لا يزال متعطشا. وقد اعتاد بسرعة على اللعب على التراب”.

22