فيرستابن يهدد هيمنة هاميلتون وروزبرغ في سنغافورة

السبت 2016/09/17
ماكس فيرستابن يرسم ملامح مسيرته

سنغافورة - ما زال الهولندي ماكس فيرستابن سائق فريق ريد بول لسباقات سيارات فورمولا1- في الثامنة عشرة من عمره، لكنه نال الكثير من الإشادة وتعرض لانتقادات عديدة كافية لرسم ملامح مسيرته في هذه الرياضة. ويرى بعض السائقين والمعلقين أن فيرستابن يتسم بالقوة والعنف إلى الدرجة التي تجعله مصدر خطر في مضمار السباق، فيما يرى آخرون أن فيرستابن هو الأمل الأكيد لمستقبل رائع لفريقه حيث يمثل مشروعا رائعا لبطل جديد للعالم في السنوات المقبلة.

ورغم هذا، يؤكد فيرستابن نفسه أن الفوز بلقب بطولة العالم (الجائزة الكبرى) لسباقات سيارات فورمولا1- ليس مسألة وقت فقط وإنما يجتاز ذلك. وقال “لا أعتقد أنها مسألة وقت… يحتاج الأمر إلى حزمة مناسبة من الظروف للفوز باللقب. أتمنى أن تكون الظروف مواتية لهذا في العام المقبل”.

وأصبح فيرستابن في 2015 أصغر سائق يبدأ سباقا في عالم فورمولا1- وذلك عندما شارك بسيارة فريق تورو روسو المغذي لفريق ريد بول ثم تقدم خطوة جديدة بالانتقال إلى فريق ريد بول في وسط الموسم الحالي.

وترك فيرستابن بصمة رائعة في بداية مشاركاته مع فريق ريد بول من خلال الفوز بسباق فورمولا الأسباني ليكون السباق الوحيد الذي يفلت لقبه من قبضة سائقي فريق مرسيدس في الموسم الحالي حتى الآن. وبإحرازه لقب السباق الأسباني، أصبح فيرستابن أصغر سائق يفوز بأحد سباقات فورمولا1- في تاريخ البطولة. وقال “في مطلع هذا الأسبوع، لم أكن أفكر في الفوز… ولكن كل شيء سار بشكل أفضل مما توقعت. لم أكن أركز على هذا. أحيانا، تسير الأمور كلها على نحو جيد”. وشهدت مسيرة فيرستابن القصيرة حتى الآن سلسلة من الصراعات المثيرة في المضمار مع سائقين آخرين في ظل أسلوبه الخططي في التحرك متأخرا في السباقات للحفاظ على مركزه وكان أبرزها أمام الفنلندي كيمي رايكونن سائق فيراري في السباق البلجيكي.

وحذر رايكونن قائلا “لو لم أستخدم المكابح، كنا سنتعرض للتصادم… سيحدث هذا عاجلا أو آجلا إذا لم يتغير هذا”. وقال توتو فولف، رئيس فريق مرسيدس، إن طريقة قيادة فيرستابن “منعشة لكنها خطيرة”.

وفي المقابل، قال فيرستابن “في المضمار، أفعل ما أراه مناسبا من وجهة نظري… أتسابق بالطريقة التي أراها صائبة. أحيانا ينطوي هذا على بعض المخاطرة. وأحيانا على مخاطر أقل”. وعندما تقام، الأحد، فعاليات سباق جائزة سنغافورة الكبرى، ستكون الفرصة سانحة أمام كل من فريقي ريد بول وفيراري لكسر هيمنة مرسيدس حيث يبدو هذا السباق صعبا بالنسبة إلى فريق مرسيدس.

احتل فيرستابن ودانييل ريتشياردو ثنائي فريق رد بول المركزين الأول والثاني في جولة التجارب الحرة الأولى لسباق جائزة سنغافورة الكبرى وهو الحلقة الـ15 من بطولة العالم لسباقات فورمولا1- للسيارات بعدما تعثر مرسيدس مجددا وعجز عن مجاراة أقرب منافسيه. وسجل الهولندي فرستابن (18 عاما) أسرع لفة على حلبة مارينا باي في زمن بلغ دقيقة واحدة و45.823 ثانية ليتفوق على زميله الأسترالي بفارق 0.049 ثانية. وجاء بطل العالم السابق أربع مرات، الألماني سيباستيان فيتل، سائق فيراري في المركز الثالث بفارق 0.464 ثانية عن صاحب الصدارة.

22