فيرغوسون يظهر إشارات إيجابية على التعافي

مقربون من المدرب أليكس فيرغوسون يقرون بأن عملية تعافيه الكامل ستكون بطيئة بعد إجراء عملية جراحية عاجلة لمعالجة نزيف في الدماغ، لكن التشخيص جيد.
الأربعاء 2018/05/09
فيرغوسون قاد يونايتد إلى سلسلة طويلة من الألقاب

مانشستر (إنكلترا)- يظهر المدرب السابق لنادي مانشستر يونايتد الإنكليزي لكرة القدم “السير” أليكس فيرغوسون، إشارات إيجابية على التعافي من العملية الجراحية لمعالجة نزيف في الدماغ، تشمل الجلوس والتحدث إلى أفراد عائلته، بحسب تقارير صحافية الثلاثاء.

وأدخل فيرغوسون (76 عاما) المستشفى السبت لإجراء عملية جراحية عاجلة لمعالجة النزيف، ونقل بعدها إلى غرفة العناية المركزة، بحسب ما أفاد النادي في بيان عن مدربه الأسطوري الذي أشرف عليه لما يقارب 27 عاما، والذي يعد أنجح مدرب في تاريخ كرة القدم الإنكليزية.

وأورد الموقع الإلكتروني لصحيفة “ديلي ميل” أن المدرب الذي اعتزل في العام 2013 بعد مسيرة مع يونايتد بدأت في 1986، يظهر إشارات إيجابية، موضحا أن “العملية سارت بشكل جيد جدا وتجاوب الرجل البالغ 76 عاما مع العلاج كان مشجعا، ومنح المقربين منه تفاؤلا حذرا”.

أما صحيفة “ذا صن” فأشارت إلى أن المقربين من فيرغوسون “يقرون بأن عملية التعافي الكامل ستكون بطيئة (..) لكن التشخيص جيد، ويتم إبلاغ أصدقائه المقربين في عالم كرة القدم بأي تطورات” بشأن حالته الصحية.

غراف

وكان النادي الإنكليزي اكتفى ببيانه السبت بشأن الحالة الصحية لفيرغوسون، ولم يصدر أي بيان إضافي في هذا الشأن، إلا أنه توجه ليلة الأحد/الاثنين ببيان شكر إلى كل المتضامنين مع المدرب الاسكتلندي.

وانهالت رسائل التضامن والتمنّي بالشفاء العاجل من العديد من الأطراف في عالم كرة القدم وخارجه، مثل الاتحاد الدولي (فيفا) والاتحادات القارية، إضافة إلى الدوريات البارزة والأندية والمدربين، سواء أكانوا من الذين جمعتهم علاقة قريبة بفيرغوسون، أم خصومة مديدة طوال أعوام.

وقال قائد يونايتد مايكل كاريك في تصريحات للقناة التلفزيونية التابعة للنادي “كل عالم كرة القدم كان مذهلا (في التعبير عن تضامنه)، لكن خارج ذلك أيضا، من كل أطراف الكرة الأرضية ومختلف مناحي الحياة”.

وأضاف “هذا هو التأثير الذي حظي به (فيرغوسون) على الناس. هذا هو التأثير الذي حظي به على الجميع. يعني الكثير بالنسبة إلي، كما يعني الكثير بالنسبة إلى هذا النادي (..) نصلي جميعا من أجله، من أجل كاثي (زوجته) والعائلة. هذا وقت صعب على الجميع، إلا أنني أفكر بإيجابية وآمل أن يتجاوز هذه المحنة”. وقاد فيرغوسون يونايتد إلى سلسلة طويلة من الألقاب، أبرزها لقب الدوري الإنكليزي الممتاز 13 مرة، ودوري أبطال أوروبا عامي 1999 و2008.

23