فيروس تنفسي نادر يجتاح وسط الولايات المتحدة

الخميس 2014/09/11
الفيروس يصيب الأطفال الذين تقل أعمارهم عن خمس سنوات

واشنطن - نقل مئات الأطفال في الولايات المتحدة إلى المستشفيات إثر تفشي فيروس نادر يصيب الجهاز التنفسي.

وقالت آن شوشات، مسؤولة بارزة في الوقاية من الأمراض، إن 12 من ولايات الغرب الأوسط والجنوب أفادت بأن الأطفال الذين يعانون من أعراض تنفسية حادة يعتقد أنها بسبب فيروس دي 68(اي في دي 68) المعوي.

ويصيب فيروس (اي في دي 68) الأطفال الذين تقل أعمارهم عن خمس سنوات والذين يعانون بشدة من الربو، في الوقت الذي فتحت فيه المدارس أبوابها بعد عطلة الصيف. وتتشابه أعراض الإصابة بالفيروس مع أعراض الإصابة بالبرد وتشمل الرشح والحمى وصعوبة في التنفس.

وذكرت صحيفة “دنفر بوست” أن مستشفى الأطفال في ولاية كولورادو استقبل وحده أكثر من 900 حالة. وقالت شوشات إن المستشفيات في مدينة كانساس سيتي، أكبر مدينة في ولاية ميسوري، وفي شيكاغو كانت أول المستشفيات التي تخبر المركز بزيادة عدد الأطفال الذين يدخلون المستشفيات مصابين بأعراض تنفسية حادة قبل بضعة أسابيع.

ولم يتم الإبلاغ عن حالات وفيات بسبب الفيروس في الولايات المتحدة، لكنه كان قاتلا في بلدان أخرى، وذكر تقرير مركز الوقاية من الأمراض الصادر عام 2011 وفاة شخصين في الفلبين وواحد في اليابان بين عامي 2008 و 2010. كما تم الإبلاغ عن حالات مصابة بالفيروس في هولندا، ويذكر أنه لا توجد حاليا أي لقاحات أو أدوية تمنع أو تعالج المرض.

من ناحية أخرى تبين وجود ارتباط بين حالات فردية لتفشي أمراض الأطفال مثل الحصبة والسعال الديكي في الولايات المتحدة وقرار بعض الآباء برفض تطعيم أطفالهم، فقد ذكرت مراكز التحكم في الأمراض والوقاية منها أن هناك 593 حالة إصابة مؤكدة بالحصبة في الولايات المتحدة منذ 15 أغسطس الماضي وهو ما يعد أعلى معدل إصابة خلال عقدين.

كما بلغت حالات الإصابة بالسعال الديكي أكثر من 48 ألف حالة خلال عام 2012 ، وهو أكبر عدد منذ عام 1955، وهذه الإحصاءات جديرة بالاهتمام في ظل عودة الأطفال إلى المدارس الحكومية في سائر أنحاء البلاد خلال الشهر الحالي.

17