فيسبوك تخطط لإضافة زر عدم الإعجاب

الخميس 2015/09/17
استخدام زر عدم الإعجاب دون الحط من قدر مشاركات المستخدمين

واشنطن - أعلن مؤسس موقع فيسبوك مارك زوكربيرغ خلال جلسة “سؤال وجواب” عقدها في مقر الشركة الرئيسي لموقع التواصل الاجتماعي في مينلو بارك في ولاية كاليفورنيا عن قرب إضافة زر “عدم الإعجاب” ليسمح للناس بالتعبير عن مشاعرهم.

وكشف مارك أن الشبكة الاجتماعية تعمل على إضافة زر “لا يعجبني”. وقال إن “هذه الخاصية الجديدة في فيسبوك ستطرح ليجربها مستخدمو الموقع قريبا”.

وأضاف أنه “كانت هناك مطالبات مستمرة من بعض مستخدمي فيسبوك بإضافة زر عدم الإعجاب، بعدما تمت إضافة زر الإعجاب في 2009”.

وأشار زوكربيرغ إلى أن “العديد من الأشخاص طالبوا بإضافة زر عدم الإعجاب منذ سنوات”.

وأردف “بلغ عدد المطالبين بإضافة زر عدم الإعجاب مئات الأشخاص، إلا أن اليوم مميز، لأنه يمكنني أن أؤكد فيه أننا نعمل على إنجاز هذا المطلب كما أننا بصدد اختباره”. وأوضح أن “فيسبوك تريد أن تستخدم الميزة الجديدة بحيث لا تحط من قدر مشاركات المستخدمين”.

وأشار زوكربيرغ إلى الأحداث الإخبارية الجارية حاليا مثل أزمة اللاجئين المستمرة ومشاركات شخصية عن وفاة الأقارب، وقال إن “ما يحتاجه الناس فعلا هو التعبير عن تعاطفهم، فليست كل لحظة هي لحظة جيدة”.

وكانت الشركة قد أعلنت في الماضي أنها لن تقوم بوضع زر كهذا لأنه قد يؤذي مشاعر بعض المستخدمين، في حال تلقوا العديد من تعليقات “عدم الإعجاب” على صورة أو مقولة كتبوها.

وقالت البروفسورة أندريا فورتي، المتخصصة في وسائل التواصل الاجتماعي في جامعة دريكسل في جامعة فلاديفيا إن "زر "عدم الإعجاب" سيستخدم ليعبر عن انزعاج الأشخاص من ظهور إعلانات خلال تصفحهم لحسابهم الخاص، إلا أنني أشك بأنهم سيستخدموه للتعبير عن انزعاجهم من صور أطفال أصدقائهم وكلابهم وقططهم أو الأطباق التي يحضرونها”.

وختمت بالقول إن زر "عدم الإعجاب" سيستخدم عندما يشارك أحدهم في مناسبات تتعلق بالموت أو خسارة شخص مقرب له.

يذكر أن مارك زوكربيرغ بدأ جلسة الأسئلة والأجوبة داخل مقر الشركة مع توفير البث المُباشر على موقع فيسبوك، حيث يُمكن التوجه إلى صفحته الشخصية لمتابعتها. وكانت الشركة قد أعلنت مؤخرا عن بدء توفير هذه الخدمة على نطاق أوسع.

ويعتبر موقع فيسبوك أكبر شبكة اجتماعية على الإنترنت، مع وجود 1.49 مليار مشترك عليه، واعتبارا من عام 2014، فإن المستخدمين نقروا على زر أعجبني 3.5 تريليون مرة.

19