"فيفا" يرفض تخفيف عقوبة السفاح سواريز

الخميس 2014/07/24
سواريز يدفع ثمن تهوره باهظا

زيوريخ - أبلغ الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” نظيره اتحاد الكرة في أميركا الجنوبية “كونميبول” أنه لا يمكنه تخفيف العقوبة الموقعة على لويس سواريز نجم منتخب أوروغواي، حيث أنه يحترم استقلالية لجانه الانضباطية. وقال الفيفا في بيانه ردا على الرسالة الرسمية التي أرسلها “كونميبول” في 17 يوليو الجاري: “الأمين العام ليس مسموحا له بالتدخل أو اتخاذ إجراءات من شأنها أن تؤثر في القرار”.

وكان اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم قد أكد في رسالته الرسمية للـ”فيفا” أن العقوبة الموقعة على اللاعب الأوروغوياني مبالغ فيها وليست مناسبة لواقعة “عضه” أحد لاعبي المنتخب الإيطالي أثناء إحدى مباريات مونديال البرازيل 2014. وعوقب سواريز بالحرمان من المشاركة مع منتخب بلاده في تسع مباريات، بالإضافة إلى إيقافه أربعة أشهر عن مزاولة نشاط كرة القدم بشكل رسمي. وذكر الفيفا في بيانه الموقع من قبل جيروم فالكه الأمين العام للاتحاد: “نذكركم أن اللجان الانضباطية في الفيفا تتمتع باستقلال تام في اتخاذ القرارات ولا تقبل أي تعليمات موجهة إليها من قبل إدارة الاتحاد”.

وتابع الفيفا في بيانه: “ونعود لنؤكد أن لجان الانضباط والتحقيق مكونة من أعضاء لديهم من الخبرات والمؤهلات اللازمة لممارسة عملهم بشكل متقن، كما أن الجمعية العمومية هي من اختارتهم لشغل مناصبهم الحالية”. وأكد فالكه في البيان أنه على أتم الاستعداد لاستقبال معلومات أو اقتراحات من قبل الاتحاد الأميركي الجنوبي تتعلق بهذا الشأن.

وبالإضافة إلى الشكوى الرسمية التي تقدم بها الأسبوع الماضي، أوضح اتحاد أميركا الجنوبية لكرة القدم أنه بصدد تقديم مجموعة من الاقتراحات تتعلق بتحسين أداء عمل لجان التحقيق والانضباط داخل الفيفا، إلا أنه لم يذكر أي تفاصيل عن ملامح تلك المبادرة. وأعلن الأوروغوياني إيوخينيو فيغوريدو رئيس “كونميبول” في الثاني من يوليو الماضي أثناء منافسات كأس العالم 2014 أنه سيسعى جاهدا لدى الفيفا إلى تخفيف العقوبات الموقعة على سواريز. وقال فيغوريدو عقب توقيع الفيفا العقوبة على مواطنه: “العقوبة مبالغ فيها جدا .. نسعى إلى حل هذا الأمر قبل نهاية المونديال”. يذكر أن لجنة الاستئناف التابعة للـ”فيفا” صادقت على العقوبة الموقعة على سواريز في وقت سابق.

من جانبه تعهد رئيس برشلونة جيوزيب ماريا بارتوميو بدعم الاستئناف الثاني الذي سيتقدم به الاتحاد الأوروغوياني للمحكمة الرياضية العليا على أمل تخفيف عقوبة مهاجم أوروغواي لويس سواريز. وأوضح “نحن ندعم مساعي الاتحاد الأوروغوياني، ليتم تخفيف العقوبة الموقعة على سواريز من قبل الـ”فيفا”، فقد اعترف اللاعب بأنه أخطأ واعتذر”.

وتابع “برشلونة على يقين بأن سواريز لديه رغبة في إعادة نجاحاته في عالم كرة القدم ومن وجهة نظري أرى أن سواريز لديه الصفات كلاعب كرة، وسنقوم جميعا بمساعدته وأسرته ليتكيف بسرعة على الأجواء في برشلونة”. وكان رئيس البرسا الحالي قد اعترف أن اللاعب لن يتمكن من الدفاع عن ألوان النادي على مدار الأشهر الأربعة المقبلة، وتحديدا حتى 26 من أكتوبر المقبل بموجب عقوبة الفيفا. وفي سياق متصل أشار المسؤول الرياضي لبرشلونة أندوني زوبيزاريتا إلى أن لويس سواريز سيكون “مثالا يُحتذى” في النادي الكاتالوني رغم عضته السيئة السمعة في مونديال 2014. وقال زوبيزاريتا: “سيكون سواريز مثالا يحتذى في برشلونة”.

وأضاف “البرسا يتقبّل البشر بعيوبهم وأخطائهم وقدرتهم على التعلم من الأمور التي سارت على نحو خاطئ”.

22