فيلمان عربيان في "أسبوع النقاد" بمهرجان فينيسيا

تظاهرة "أسبوع النقاد" تهدف إلى تشجيع المخرجين الشباب.
السبت 2019/08/31
المخرجة الهندية غيتانجالي راو تشارك بفيلمها "وردة بومباي"

فينيسيا (إيطاليا) - تنظم جمعية نقاد السينما الإيطالية بالتعاون مع الاتحاد الدولي للصحافة السينمائية تظاهرة “أسبوع النقاد” (في دورته الـ34) على هامش مهرجان فينيسيا السينمائي.

ويعرض خلال هذه التظاهرة 7 أفلام هي الأفلام الأولى لمخرجيها (فالهدف هو تشجيع المخرجين الشباب) من بينها فيلمان ينتميان للسينما العربية أو من إخراج مخرجين ينتميان للثقافة العربية هما فيلم “جدار الصوت” للمخرج اللبناني أحمد الغصين (من الإنتاج المشترك بين لبنان وقطر وفرنسا)، وفيلم “سيدة البحر” للمخرجة السعودية شهد أمين (إنتاج مشترك بين السعودية والإمارات والعراق).

وتفتتح التظاهرة بفيلم “وردة بومباي” للمخرجة الهندية غيتانجالي راو (إنتاج مشترك بين الهند وفرنسا وبريطانيا وقطر)، وتختتم بفيلم “رحلة لا تنسى” للمخرج المكسيكي جوشوا جيل (إنتاج مشترك بين المكسيك وقطر والدومينيكان).

وفيلما الافتتاح والختام يعرضان خارج المسابقة، ويمنح الأسبوع جائزة باسم “جائزة الجمهور” قيمتها 5 آلاف يورو لأفضل فيلم من خلال تصويت مباشر على الأفلام يجري عقب عرض الفيلم.

كما تدخل أفلام المسابقة السبعة المنافسة على جائزة “أسد المستقبل” التي تمنح للأفلام الجديدة الأولى وقيمتها 100 ألف دولار.

ويلاحظ أن مؤسسة الدوحة للأفلام (الجهة الرسمية الداعمة) تشترك في تمويل 4 أفلام منها فيلم مكسيكي وفيلم هندي وهو شأن عدد آخر من الأفلام الأجنبية الموجودة في أقسام المهرجان المختلفة، ولكن ليس معروفا على أي أساس تمنح هذه المؤسسة دعما لأفلام لا تمت بأي صلة للثقافة العربية بل وأحيانا ما تطرح أيضا مواضيع مشكوك في توجهاتها الفكرية.

ولا تعلن المؤسسة عن أسباب منح تمويلها المستمر لمثل هذه الأفلام.

13