فينغر يدخل تاريخ كأس إنكلترا برباعية في مرمى أستون فيلا

تمكن أرسنال من الاحتفاظ بلقب مسابقة كأس إنكلترا لكرة القدم وانفرد بالرقم القياسي بالتتويج الثاني عشر في تاريخه، وذلك بفوزه على أستون فيلا 4-0 في المباراة النهائية التي احتضنها ملعب “ويمبلي” في العاصمة لندن.
الاثنين 2015/06/01
فينغر يدخل سباق الأرقام القياسية

لندن - يدين أرسنال الذي أحرز أول ألقابه في 1930 وانفرد بتتويجه بالرقم القياسي وفض الشراكة مع مانشستر يونايتد بعد أن رفع الكأس للمرة الثانية عشرة، بفوزه الغالي ولقبه الوحيد لهذا الموسم إلى ثيو والكوت والتشيلي أليكسيس سانشيس والألماني بير ميرتيساكر والفرنسي أوليفييه جيرو الذين تناوبوا على تسجيل الأهداف وحرموا أستون فيلا من الصعود إلى منصة التتويج للمرة الأولى منذ أن أحرز كأس الرابطة عام 1996 ومن الفوز بلقب الكأس للمرة الأولى منذ 1957 والثامنة في تاريخه (الأولى تعود إلى عام 1887).

وبهذا التتويج، أصبح مدرب أرسنال الفرنسي أرسين فينغر أول مدرب بعد الحرب العالمية الثانية يحرز اللقب 6 مرات بعد تتويجه في 1998 و2002 و2003 و2005 و2014، متفوقا على السير أليكس فيرغوسون ومتساويا مع جورج رامسي الذي أحرز اللقب ست مرات آخرها عام 1920 مع أستون فيلا بالذات. وشدد فينغر على أنه ما زال يمتلك نفس النزعة والرغبة في قيادة فريقه للقب الدوري الممتاز.

وقال فينغر “لدي عامين في عقدي، وتعطشي للألقاب في تزايد مستمر، أريد أن أنجز المهمة”.

ويرى قائد أرسنال ميكيل أرتيتا الذي غاب عن المباراة النهائية بسبب الإصابة، أن الهدف الأسمى لفريقه يتمثل في التتويج بلقب الدوري الإنكليزي. مع الاحتفال بالتتويج بلقب كأس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم للمرة الـ12 في رقم قياسي، يضع لاعبو أرسنال نصب أعينهم الهدف التالي، لقب الدوري الإنكليزي الممتاز.

وقال والكوت “كانت مباراة مذهلة، أي فوز هو أمر رائع ولكننا حققنا الفوز بطريقة جيدة جدا”. وأضاف “إنهم مجموعة من أفضل اللاعبين في تاريخ أرسنال، لذا ينبغي أن نحقق المزيد”.

وأشار والكوت “لكننا أحرزنا لقب كأس الاتحاد الإنكليزي مرتين، والدوري الإنكليزي الممتاز ينبغي أن يكون هو الهدف التالي بالنسبة إلينا”.

مع الاحتفال بالتتويج بكأس الاتحاد، يضع لاعبو أرسنال نصب أعينهم الهدف التالي، لقب الدوري الإنكليزي الممتاز
وكان هذا الفوز تتويجا للنصف الثاني من الموسم الذي قدم فيه أرسنال أداء قويا أنهى به موسم الدوري الإنكليزي الممتاز في المركز الثالث، لكنه لم يشكل أدنى خطورة على بطل المسابقة تشيلسي، حيث تأخر عنه بفارق 12 نقطة.

وأنهت البداية الباهتة للموسم أي أمل لأرسنال في التتويج بلقب الدوري الإنكليزي، حيث تأخر الفريق بفارق 11 نقطة خلف تشيلسي بعد انقضاء 8 مراحل فقط من الموسم.

ويشعر أرون رامسي بأن تتويج أرسنال بلقب كأس الاتحاد الإنكليزي للموسم الثاني على التوالي، قد يكون مفتاح تقديم بداية استثنائية في الموسم المقبل من الدوري الممتاز. وأشار رامسي “الفوز بلقب كأس الاتحاد الإنكليزي مرتين متتاليتين ليس بالأمر الهين، لكننا حققنا ذلك، الآن علينا أن نتطلع إلى الموسم المقبل، وأن نسجل انطلاقة حقيقية في الدوري الممتاز”.

وأوضح أرتيتا “لا يوجد طريقة أفضل من هذه لإنهاء الموسم، لقد حققنا التاريخ، إنه أنجح فريق في إنكلترا”. وأضاف “الآن علينا أن نصبح المنافس الأقوى في الموسم المقبل، وأتمنى الفوز بمزيد من الألقاب حيث أننا نمتلك قوة دافعة لا حدود لها”.

في المقابل قال تيم شيروود المدير الفني لأستون فيلا بعد فشل فريقه في إحراز لقب كأس الاتحاد الإنكليزي للمرة الأولى منذ عام 1957 “لا يمكنني أن أقدم أي أعذار، أرسنال كان أفضل منا، لم نتمكن من مجاراتهم أبدا”. وأضاف “أرسنال يمتلك مجموعة استثنائية من اللاعبين، وهو أقوى منا بكثير”.

وأعلنت شركة طيران الإمارات والاتحاد الإنكليزي لكرة القدم عن توقيع اتفاقية لتصبح الشركة الإماراتية بموجبها الشريك الرئيسي لبطولة كأس الاتحاد الإنكليزي لثلاث سنوات. وسوف تحمل البطولة بموجب هذه الاتفاقية اسم "كأس طيران الإمارات الاتحاد الإنكليزي"، اعتبارا من الموسم المقبل وحتى عام 2018.

وقال تيم كلارك، رئيس شركة طيران الإمارات "تعد بطولة كأس الاتحاد الإنكليزي نموذجا مثاليا بين بطولات كرة القدم، وتستقطب جمهورا عالميا يتجاوز تعداده 1.1 مليار مشاهد". وأضاف "نشعر بالفخر لأن نكون الراعي الرسمي الأول لهذه البطولة، ونتطلع إلى شراكة طويلة الأمد لدعم الجماهير وربطها بأنديتها، سواء في المملكة المتحدة أو في كافة أنحاء العالم".

وبدوره، قال جريج دايك، رئيس الإتحاد الإنكليزي لكرة القدم "ستساعدنا هذه الشراكة على نقل البطولة لجماهير جديدة، وستتيح لنا مواصلة الاستثمار في اللعبة على كافة المستويات". وسوف تنطلق الدورة المقبلة من بطولة كأس الاتحاد الإنكليزي في 15 أغسطس بأدوار تمهيدية وتختتم على ملعب ويمبلي في 21 مايو 2016 .

وترتبط طيران الإمارات باتفاقيات شراكة مع عدد من أقوى وأشهر الأندية الأوروبية، ومنها إيه سي ميلان وريال مدريد وأوليمبياكوس اليوناني وهامبورغ وبنفيكا البرتغالي وباريس سان جرمان وأرسنال.

23