فينغر ينشد ثلاثية نادرة مع المدفعجية

تدخل فرق الدوري الإنكليزي الممتاز إلى هذه المرحلة من كأس الاتحاد والتي تسعى خلالها الفرق المغمورة إلى تحقيق مفاجآت لوضع أسمائها على خارطة كرة القدم. في المقابل تسعى الفرق الكبرى إلى مزيد الإنجازات على غرار أرسنال الذي يبحث عن دخول التاريخ.
الجمعة 2016/01/08
لا للتراجع

لندن - ينطلق فريق أرسنال في مهمة البحث عن أن يصبح ثالث فريق في التاريخ والأول على امتداد 130 عاما يفوز بلقب كأس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم ثلاث سنوات متتالية، عندما يستضيف سندرلاند، غدا السبت.

ولم يخسر أرسنال متصدر الدوري الممتاز في الكأس التي أحرز لقبها 12 مرة منذ هزيمته أمام بلاكبيرن روفرز في الدور الخامس عام 2013، وسيحاول الحفاظ على هذا السجل المميز في ملعبه. وسيتقابل ليستر سيتي صاحب المركز الثاني في الدوري الممتاز مع مضيفه توتنهام هوتسبير الذي يحتل المركز الرابع، بينما يحل مانشستر سيتي صاحب المركز الثالث ضيفا على نوريتش سيتي.

وخسر أرسنال مرة واحدة أمام سندرلاند في آخر 22 لقاء جمع بينهما وجاءت الهزيمة في الدور الخامس لكأس الاتحاد الإنكليزي عام 2012.

وأكد سام ألاردايس مدرب سندرلاند أنه سيضطر لإجراء تغييرات في صفوف فريقه المتعثر واتهم رابطة الدوري الممتاز بتقزيم كأس الاتحاد مع وجود مباريات في المسابقتين خلال نفس الأسبوع. وقال ألاردايس “بالطبع سأجري تغييرات من أجل مباراتنا في الكأس على ملعب أرسنال”. وأضاف “إذا أردتم منا احترام كأس الاتحاد الإنكليزي فلا تضعوا مباريات الدوري الممتاز في نفس الأسبوع بعد بداية العام الجديد مباشرة”.

وسيتطلع توتنهام بطل المسابقة ثماني مرات للثأر من ليستر بعد هزيمته 1-2 أمام نفس الفريق في الدور الرابع العام الماضي. وسيخوض سيتي مواجهة محفوفة بالمخاطر على ملعب نوريتش بعد هزيمته 1-2 أمام مضيفه إيفرتون في ذهاب قبل نهائي كأس رابطة الأندية الإنكليزية، الأربعاء.

ويحتل نوريتش المركز 15 في الدوري الممتاز، لكنه حقق ثلاثة انتصارات في آخر أربع مباريات وكاد أن ينتزع التعادل على ملعب سيتي خلال أكتوبر الماضي قبل أن يفوز صاحب الأرض 2-1 في النهاية. وسيتقابل كريستال بالاس مع ساوثهامبتون الذي خسر سبع مرات في آخر تسع مباريات، كما سيلعب واتفورد مع نيوكاسل يونايتد.

وسيحاول أستون فيلا وصيف بطل الكأس الابتعاد عن معاناته في الدوري الممتاز مع وجوده في قاع الترتيب بسبب عدم الفوز منذ الجولة الافتتاحية للمسابقة. ومنذ فوزه على ملعب بورنموث في الجولة الافتتاحية للدوري حقق فيلا انتصارا واحدا، بعد ذلك على حساب جاره برمنغهام سيتي في كأس الرابطة ويجب عليه أن يتوخى الحذر أمام وإيكومب واندرارز المنتمي للدرجة الرابعة. وقال مات بلومفيلد لاعب وسط ويكمب إن فريقه لديه فرصة حقيقية في مواجهة أستون فيلا.

تشيلسي الفائز بالكأس أربع مرات سيتقابل مع سكانثورب بينما سيلتقي يونايتد صاحب 11 لقبا في المسابقة مع شيفيلد

وأضاف “لديهم فريقا يساوي ملايين الإسترليني، ربما يعيشون أوقاتا عصيبة في الوقت الراهن، لكن ما زال لديهم لاعبون متميزون، وعلينا احترامهم”. وأشار “إذا بذلوا قصارى جهدهم فمن المفترض أن يفوزوا لكن في نهاية المطاف هي مباراة يلتقي خلالها 11 لاعبا في مواجهة نفس العدد من اللاعبين”.

ويحل ليفربول ضيفا على إيكستر سيتي بينما سيلعب إيفرتون مع داغنهام اند ريدبريدج من الدرجة الرابعة أيضا. واعترف كلوب بأن قائمة الإصابات في فريقه تعني أنه قد يضطر لغربلة صفوف فريقه، وهو ما قد يمنح الفرصة لفريق إكستر، رغم خسارته في أربع مباريات متتالية. ويرى بول تيسديل مدرب إكستر أن المباراة بمثابة فرصة لفريقه لإثبات ذاته. وقال تيسديل “نقدر الفوارق، لكننا نلعب وفقا لفلسفتنا المعهودة”.

وأضاف “الأجواء ستكون شتوية لأقصى درجة داخل الملعب تماثل ماهو سائد في دوري الدرجة الثالثة، ومختلفة عما اعتاد عليه ليفربول، لكني لا أريد الحديث كما ولو أن المباراة سهلة”. وأشار “في الواقع هي مباراة سنبذل قصارى جهدنا من أجل الفوز بها، وليس لدينا ما نخسره خلالها، وأتمنى أن نحقق نتيجة طيبة في النهاية”.

وسيتقابل تشيلسي بطل الدوري الممتاز والفائز بالكأس أربع مرات منذ 2007 مع سكانثورب من الدرجة الثالثة، بينما سيلتقي مانشستر يونايتد صاحب 11 لقبا في المسابقة مع ضيفه شيفيلد يونايتد.

23