قبلة لطفلة بحرينية تنتهي بـ10 سنوات سجنا

الخميس 2014/02/20
عقوبة بدنية ومعنوية

المنامة - قضت محكمة بحرينية بسجن مواطن باكستاني لمدة عشر سنوات وإبعاده نهائيا عن البلاد، جراء تقبيله طفلة في عامها الخامس على خدها بالقوة.

وكانت النيابة العامة قد وجهت للباكستاني (39 عاما)، الذي تعاقد مع عائلة الطفلة لإيصالها إلى روضة الأطفال يوميا، تهمة الاعتداء على عرض طفلة حيث قبلها وترك أثرا على خدها دون رضاها.

وتشير تفاصيل القضية، وفق ما تداولته وسائل الإعلام المحلية، إلى أن والدة الطفلة تقدمت بشكوى ضد السائق الباكستاني، أكدت فيها أن ابنتها قدمت إليها يوما باكية وعلى خدها احمرار، ولما استفسرتها عن الأمر أجابتها أن السائق “عضها”، وأنه كان دائما يطلب منها ذلك إلا أنها كانت ترفض.

وأوضحت المحكمة الكبرى الجنائية الثالثة في حكمها أن الدليل قائم على صحة الواقعة في حق المتهم من خلال اعترافاته وأقوال الطفلة ووالدتها، وتقرير الطبيب الشرعي، والصور الفوتوغرافية المرفقة للمجني عليها.

وأكدت أنها “لم تأخذ بعذر المتهم من أنه قام بتلك القبلة بروح أبوية، لأن دعواه أتت لدرء الاتهام، كما لم تأخذ بدعواه رضا المجني عليها لأن الرضا منعدم ولا وجود له من طفلة”، إضافة إلى أن تقرير الطبيب الشرعي أكد أن الأثر الظاهر على وجه المجني عليها هو كدمة في يسار وجهها لا تتأتى من قبلة طبيعية.

وخلال جلسة المحكمة، اعترف المتهم أنه قام بتقبيل الطفلة، لكن “ليس بالقوة”، كما قال إنه معتاد على تقبيلها لأنه يعتبرها “واحدة من بناته”.

24