قتلى في هجوم على مقر مفوضية الانتخابات بطرابلس

مقتل سبعة أشخاص على الأقل في هجوم انتحاري استهدف مقر المفوضية العليا للانتخابات في ليبيا بينهم ثلاثة من الموظفين.
الأربعاء 2018/05/02
تواصل الاشتباكات داخل مقر المفوضية بين الأمن وعناصر مسلحة

طرابلس- اوقع هجوم استهدف مقر المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في طرابلس الاربعاء قتلى وجرحى حسب ما اعلن مسؤول امني كبير في العاصمة الليبية.

وقال المسؤول "سقط شهداء وجرحى، لا نزال في المكان"، وبحسب شهود، سمع اطلاق نار في محيط مقر المفوضية التي ارتفعت منها سحب الدخان الاسود.

وقال خالد عمر مدير مكتب إعلام المفوضية الوطنية العليا للانتخابات في ليبيا إن سبعة أشخاص على الأقل قتلوا في هجوم على مقر المفوضية في طرابلس الأربعاء.

وأضاف عمر أن ثلاثة من بين القتلى موظفون بالمفوضية بالإضافة إلى أربعة من قوات الأمن. وتابع "انتحاري فجر نفسه داخل المقر وآخرون أشعلوا النار في جزء من المبنى". كما قال "نحن الموظفون خارج المكان والأمن يتعامل مع الحادثة".

وأفاد مصدر أن عنصرا من داعش فجّر نفسه داخل مقر المفوضية، قبل أن يتسلل مسلحون آخرون ويشتبكون مع عناصر من الأجهزة الأمنية التي تقوم بحماية المقر.
وفي السياق ذاته، قال مدير إدارة الأمن المركزي محمد الدامجة، إن المسلحين ما يزالون داخل مقر المفوضية، وأن قوات الأمن المركزي تحاصر المكان.
وأوضحت صور نُشرت على مواقع التواصل الاجتماعي دخانا أسود كثيفا يتصاعد من مكان الهجوم إلى الغرب من وسط طرابلس.

وكانت المفوضية تسجل أسماء الناخبين قبل الانتخابات الجديدة التي تقول الأمم المتحدة إنها تأمل أن تجري في ليبيا قبل نهاية العام.