قتلى وجرحى في مواجهات عنيفة في بنغازي

الاثنين 2014/06/02
قوات حفتر تواصل حربها على المتطرفين الإسلاميين

بنغازي (ليبيا) - قتل فجر الإثنين ستة عسكريين ومدني كما جرح أكثر من خمسة أشخاص آخرين إثر اشتباكات عنيفة بين الجيش ومسلحين في محيط أحد معسكرات مدينة بنغازي شرق ليبيا، بحسب ما أفادت مصادر طبية وعسكرية وكالة فرانس برس.

وقال العقيد طيار سعد الورفلي آمر قاعدة بنينا الجوية إن "اشتباكات عنيفة تجري بين الجيش ومجموعات من كتائب الثوار السابقين من ذوي التوجه الإسلامي في محيط معسكر الكتيبة 21 التابعة للقوات الخاصة والصاعقة في منطقة قاريونس بجانب الجامعة وسط مدينة بنغازي".

وأوضح الورفلي أن "قوات من كتيبة شهداء 17 فبراير وسرايا راف الله السحاتي إضافة إلى تنظيم أنصار الشريعة وقوات درع ليبيا هاجموا في الساعات الأولى من صباح الإثنين مقر الكتيبة 21 وحاصروا بداخله الجنود وقصفوهم بمختلف أنواع الأسلحة الثقيلة مما خلف عددا من القتلى والجرحى".

من جهتها قالت مديرة مكتب الإعلام في مستشفى الجلاء لجراحة الحروق والحوادث فاديا البرغثي إن "المستشفى تلقى في الساعات الأولى من صباح الاثنين ستة قتلى عسكريين وأكثر من عشرة جرحى" كحصيلة أولية للاشتباكات.

وسمع دوي الانفجارات بشكل متواصل وبعنف شوهدت طائرات ومقاتلات سلاح الجو الليبي تحلق في محيط الاشتباكات وفي مناطق متفرقة من مدينة بنغازي بحسب مراسل وكالة فرانس برس.

وقال سكان إن متشددين من جماعة أنصار الشريعة هاجموا معسكرا للجيش مما أدى إلى اندلاع قتال في عدة أجزاء بالمدينة الساحلية.

وأضافوا أن قوات تابعة للواء متقاعد تقاتل الإسلاميين انضمت في وقت لاحق للمعركة واستخدمت طائرات هليكوبتر.

1