قتيلان في تفجير سيارة ملغومة أمام وزارة تابعة لحكومة الوفاق بطرابلس

الأحد 2017/01/22
لم تتبن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير

طرابلس- انفجرت سيارة مفخخة، مساء السبت، أمام مقر وزارة التخطيط التابعة لحكومة الوفاق الوطني الليبية، في منطقة "الظهرة" بالعاصمة طرابلس التي تضم سفارتي إيطاليا ومصر، مما أسفر عن مقتل شخصين.

وقال المتحدث باسم "قوة الردع" الخاصة التابعة لحكومة الوفاق، أحمد سالم، في تصريحات إن الانفجار تسبب بمقتل شخصين كانا في السيارة التي انفجرت، مرجحاً أنها كانت في طريقها إلى مكان آخر.

ولم تتبن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن التفجير.

وفي وقت سابق، قال مصدر أمني ليبي، إن سيارة مفخخة تم تفجيرها أمام إحدى الوزارات التابعة لحكومة "الوفاق الوطني"، بالعاصمة الليبية في منطقة تضم سفارتي إيطاليا ومصر.

المصدر، أضاف أن التفجير وقع أمام وزارة التخطيط التابعة لحكومة الوفاق، بمنطقة الظهرة، التي تضم أيضاً مقري السفارتين الإيطالية والمصرية.

وسمع دوي الإنفجار فى مختلف أحياء وسط طرابلس، فيما ارتفعت سحابة من الدخان بارتفاع عشرات الأمتار إلى السماء فور وقوع الانفجار، فيما أغلقت الجهات الأمنية الشوارع المؤدية إلى مكان التفجير، تحسبا لأي طارئ.

ويأتي الانفجار بعد أسبوعين من إعادة ايطاليا فتح سفارتها بالعاصمة الليبية طرابلس، حيث تسلم رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية فايز السراج، ووزير خارجيته، محمد الطاهر سيالة، يوم 11 كانون الثاني الجاري، أوراق اعتماد السفير الإيطالي لدى ليبيا، جوزيبي بيروني، ليكون أول سفير غربي يعمل من العاصمة طرابلس منذ نحو عامين.

والسفارة الإيطالية لدى ليبيا، كانت إحدى آخر السفارات التي أغلقت أبوابها في شباط 2015، جراء الأوضاع الأمنية والسياسية المضطربة التي تشهدها البلاد منذ عام 2011.

وعقب سقوط نظام معمر القذافي عام 2011 إثر ثورة شعبية، دخلت ليبيا مرحلة من الانقسام السياسي، تمخض عنها وجود حكومتين وبرلمانيين وجيشين متنافسين في طرابلس غربًا ومدينتي طبرق والبيضاء شرقاً .

1