قدرات ليستر على المحك في مواجهة عمالقة الدوري الإنكليزي

الثلاثاء 2016/02/02
سنتحدى الجميع

لندن – ستكون قدرات ليستر سيتي مفاجأة الموسم ومتصدر الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم على المحك، عندما يستهل سلسلة من ثلاث مباريات صعبة ضد ليفربول في المرحلة الرابعة والعشرين قبل أن يواجه مانشستر سيتي وأرسنال على التوالي.

وتوقع معظم النقاد تراجع مستوى ليستر سيتي بقيادة مدربه المخضرم الإيطالي كلاوديو رانييري ونجميه جيمي فاردي متصدر ترتيب الهدافين والدولي الجزائري رياض محرز في القسم الثاني من الدوري، لكن ذلك لم يحصل لأن الفريق ارتقى من المركز الثالث إلى الأول في الأسبوعين الأخيرين مستغلا تعادل مانشستر سيتي مع وست هام 2-2 وسقوط أرسنال على أرضه أمام جاره تشيلسي 0-1.

وما يعزز من مهمة ليستر سيتي في تحقيق إنجاز غير مسبوق، هو أنه خرج من مسابقتي الكأس المحليتين ويستطيع بالتالي تركيز جهوده على الدوري المحلي فقط، في حين يحارب سيتي على أربع جبهات وأرسنال على ثلاث جبهات. وقال مدافع الفريق كريستيان فوكس “لدينا ثلاث مباريات في مواجهة فرق كبيرة وهي في غاية الأهمية”.

وأضاف “نريد الفوز على ليفربول، كما أن الخسارة أمام أرسنال 2-5 ذهابا كانت أسوأ مباراة خضناها وبالتالي نريد الثأر”. وتابع “لن تكون المواجهة مع أرسنال حاسمة لتحديد هوية الفائز باللقب. على أي حال نحن الآن نستمتع بالفترة التي نعيشها ونريد مواصلة الانتصارات وبذل قصارى جهودنا”. في المقابل، يحل مانشستر سيتي ضيفا على سندرلاند الجريح الذي يحاول تفادي الهبوط. وقدم السيتيزين عروضا قوية في الآونة الأخيرة كان آخرها فوزه العريض خارج ملعبه على أستون فيلا برباعية نظيفة في مسابقة الكأس، في مباراة أراح فيها مدربه التشيلي مانويل بيليغريني أبرز لاعبيه وعلى رأسهم هدافه الأرجنتيني سيرجيو أغويرو. ويسعى أرسنال إلى الثأر من ساوثهامبتون الذي ألحق به خسارة قاسية ذهابا.

وسيعتمد المدفعجية على المهاجم الدولي التشيلي أليكسيس سانشيز العائد إلى الملاعب بعد إصابة أبعدته أكثر من شهر.

ويلتقي مانشستر يونايتد على ملعبه أولدترافورد مع ستوك سيتي، ولا بديل له عن الفوز إذا ما أراد احتلال أحد المراكز الأربعة المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وكان مانشستر سقط على ملعبه أمام ساوثهامبتون الأسبوع الماضي، فزادت الضغوط على مدربه الهولندي لويس فان غال لكنه اجتاز امتحان الكأس في مواجهة ديربي كاونتي وخرج فائزا عليه 3-1 في مباراة سجل فيها مهاجمه المخضرم واين روني سادس هدف له في آخر ست مباريات خاضها.

وفي المباريات الأخرى، يلتقي نوريتش سيتي مع توتنهام، ووست هام مع أستون فيلا، وكريستال بالاس مع بورنموث، ووست بروميتش ألبيون مع سوانسي سيتي، وإيفرتون مع نيوكاسل، وواتفورد مع تشيلسي.

23