قذيفة تودي بحياة كادر من حزب الله في صيدا

التحقيقات الأولية تؤكد أن قذيفة "آر.بي.جي" انفجرت بالشاب بلال حسن عبدو خلال صيانته لها بمنزله.
الأربعاء 2018/04/25
فرض طوق أمني مشدد حول منزل الشاب

بيروت - لقي عنصر تابع لحزب الله الثلاثاء، مصرعه في انفجار داخل منزله بحارة صيدا جنوب لبنان.

وفق التحقيقات الأولية فإن قذيفة “آر.بي.جي” انفجرت بالشاب بلال حسن عبدو خلال صيانته لها بمنزله، وفق ما ذكرته مصادر مطلعة.

وكانت عناصر من حزب الله والقوى الأمنية قد فرضوا طوقا أمنيا مشددا حول منزل الشاب، مانعين أحدا من الاقتراب منه.

وقال شهود عيان لوسائل إعلام محلية إنهم سمعوا مع الساعة العاشرة صباحا صوت انفجار قوي ولم تتصاعد إثره سحب دخان باستثناء غبار جراء سقوط جزء من حائط غير مرتفع يسوّر مدخل المبنى المؤلف من طبقات عدة.

ولفت البعض منهم إلى أن حزب الله يشغل أحد منازل المبنى ولا يقيم فيه مركزا ثابتا، إنما تتردد عليه عناصره بين الحين والآخر.

والتزم حزب الله الصمت فيما قالت مصادر من داخله إن ما تعرض له الشاب بلال عبدو هو حادث عرضي.

2