قرارات حكومية جديدة تغير وجه الثانوية العامة في العالم العربي

الثلاثاء 2017/05/23
في انتظار التطبيق

يعيش طلاب الثانوية العامة هذه الأيام على وقع الضغط النفسي تزامنا مع الامتحانات النهائية التي يتقرر على إثرها دخولهم للجامعة ومستقبلهم المهني. وتتقاسم العائلات الضغط والتوتر مع الأبناء.

ويركز الجميع من طلاب وأولياء ومؤسسات تربوية ووزارات وصية على القطاع على نتائج هذه الامتحانات في ظل العديد من الإجراءات والقوانين الجديدة التي يتسم بعضها بالصرامة والبعض الآخر بالرفق بالطالب ووضع مصلحته وراحته فوق كل الاعتبارات.

وفي الوقت الذي تسعى فيه مصر لتثبيت إصلاحاتها الرامية إلى الحد من ظاهرة الغش تعمل سلطات الإشراف الخليجية خاصة في دولة الإمارات على تكريس الجودة من خلال إعلاء مصلحة الطالب.

للمزيد:

الثانوية العامة المصرية.. حرب على الغش ضحيتها الطلاب

الثانوية العامة في الخليج العربي وتجويد طرق الاختبار

الإمتحانات تطرح أسئلة جديدة تثير قلق الطلاب اللبنانيين

17