قرية بأسرها تقلع عن التدخين

أهالي القرية التركية التزموا بقرار الإقلاع عن التدخين.
السبت 2018/12/15
كان نحو 80 إلى 90 بالمئة من سكان القرية يدخنون السجائر

بيلاجيك (تركيا) – التدخين ممنوع حتى على الزوار.. قرار اتخذه أهالي قرية قره أحمدلار شمال غربي تركيا، التي لا يوجد فيها أي مدخن.

وتقع القرية التي يبلغ تعداد سكانها 86 نسمة، في قضاء غول بارزاري بولاية بيلاجيك، وأقلع جميع سكانها عن التدخين تدريجيا، خلال السنوات العشر الأخيرة.

وقال مختار القرية، سزائي أكار، ” لا يوجد حاليا مدخنون في القرية”.

ولفت أكار إلى أن أهالي القرية التزموا بقرار الإقلاع عن التدخين. وذكر أنه قبل اتخاذ الأهالي قرار ترك التدخين، كان نحو 80 إلى 90 بالمئة من سكان القرية يدخنون السجائر.

وأشار إلى أنه أقلع عن التدخين منذ مدة، بعدما بقي هو المدخن الوحيد في القرية.

وشدد مختار القرية على أن الأهالي عندما يجتمعون في المقهى -لا سيما في فصل الشتاء حيث تتضاءل الأعمال في الحقول- لا يدخنون، وبالتالي يقضون أوقاتا ممتعة في أجواء نظيفة، بعيدا عن رائحة الدخان، وأضراره الجسيمة.

وأفاد هارون تكين (43 عاما) -من أهالي القرية- أنه ترك التدخين عام 2010، بعد 20 عاما من استهلاك السجائر.

أما حسن أونال البالغ من العمر 52 عاما فذكر أنه أقلع عن التدخين قبل 10 أعوام.

وأوضح أن أهالي القرية صاروا يقتدون ببعضهم البعض حتى خلت القرية من المدخنين.

وتنتشر في الضيعة لافتات تشير إلى أن “هذه القرية لا تدخن”، إذ يتعين على الزوار الراغبين في تدخين السجائر، التوجه إلى خارجها للتدخين.

قرية خلت من المدخنين
قرية خلت من المدخنين

 

24