قرية سويدية عمرها 3 قرون للبيع مقابل 7.3 مليون دولار

قرية ساترا برون المعروضة للبيع تقع في ضواحي العاصمة السويدية ستوكهولم، ويعود تاريخها إلى العام 1700، وتعرف مياهها بخصائصها العلاجية.
السبت 2020/05/30
قرية الينابيع الطبيعية

ستوكهولم – تم عرض قرية سويدية للبيع مقابل 7.3 مليون دولار، بسبب إجراءات الإغلاق التي طالت الكثير من الدول للوقاية من فايروس كورونا المستجد ما تسبب في ركود سوق العقارات العالمية.

ووفقا لشبكة “سي.أن.بي.سي” الأميركية، فإن القرية المعروضة للبيع هي ساترا برون التي تقع في ضواحي العاصمة السويدية ستوكهولم، ويعود تاريخها إلى العام 1700.

وتم اكتشاف هذه القرية من قبل الطبيب صمويل سكراج، وبما أنه رأى أن تكون مصدرا جيّدا للمياه المعدنية اشترى الأرض المحيطة بها، ثم قام بعد ذلك ببناء منزل ومستشفى وكنيسة. وجاء اكتشاف القرية في وقت انتعشت فيه شعبية الينابيع الطبيعية، حيث كان يُعتقد أن الشرب والاستحمام في مياه عالية الجودة له تأثير على إعادة التوازن والشفاء وتحسن صحة الفرد ورفاهيته.

وعرفت مياه ساترا برون في ذلك الوقت، وفق ما تم تداوله من أحاديث، بأنها تمتلك “خصائص علاجية”، ما استقطب إليها النخب المحلية لبناء منازل صيفية بالقرب من القرية، والتي تم التبرع بها بعد ذلك لأصحاب الأرض الأصليين.

وفي الأربعينات من القرن الثامن عشر، تم شراء الأراضي والمنازل من قبل أسقف مدينة فاستيراس، الذي تنازل عنها بعد بضع سنوات إلى جامعة أوبسالا، وهي واحدة من أفضل جامعات البلاد.

وتعد القرية واحدة من سبعة مواقع لينابيع تحصل على أعلى تصنيف لنقاء المياه في السويد.

24