قضية سنودن تمنح واشنطن بوست والغارديان جائزة "بوليتزر" العالمية

الأربعاء 2014/04/16
محررو صحيفة بوسطن غلوب يحتفلون بحصولهم على جائزة بوليتزر عن فئة \"الاخبار العاجلة\"

نيويورك – اقتسمت صحيفتا واشنطن بوست الأميركية والغارديان البريطانية جائزة “بوليتزر” للخدمة العامة يوم الاثنين لتغطيتهما أخبار مراقبة الإنترنت والهاتف من قبل وكالة الأمن القومي، استنادا إلى تسريبات من قبل عميل الاستخبارات المركزية الأميركية السابق إدوارد سنودن.

وأشادت لجنة “بوليتزر” بكشف واشنطن بوست لنشاط المراقبة على الإنترنت والهاتف “حيث تميزت بتقارير ذات مصداقية وساعدت الجمهور على فهم كيف يندرج الكشف في الإطار الأكبر للأمن القومي”.

وقالت اللجنة في بيان إن الغارديان ساعدت “من خلال تقاريرها المكثفة في إثارة النقاش حول العلاقة بين الحكومة والجمهور بشأن قضايا الأمن والخصوصية”.

وقاد عملية التغطية، التي أثارت جدلا في الولايات المتحدة بشأن التوازن بين الأمن القومي وخصوصية المواطنين، لصحيفة الغارديان كل من الصحفي جين جرينوالد والصحفي إوين ماكاسكيل ومخرجة ومنتجة الأفلام الوثائقية لورا بواترا، في حين قام بالتغطية لصحيفة واشنطن بوست الصحفي بارتون جلمان. وحصل الصحفيون الأربعة على جائزة “جورج بولك” للصحافة الأسبوع الماضي لتغطيتهم أخبار تسريبات وكالة الأمن القومي الأميركية.

ودفع الكشف عن برامج مراقبة وكالة الأمن القومي مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة إلى تمرير قرار مناهض للتجسس. وأمر الرئيس الأميركي باراك أوباما بمراجعة جمع البيانات، كما تم تقديم عدد من مشاريع القوانين المتعلقة بالإصلاح إلى الكونغرس.

آلان راسبريدجر: "كانت قصة معقدة كتبها وحررها وأنتجها فريق رائع من الصحفيين"

وقال محرر صحيفة الغارديان آلان راسبريدجر إنه شعر بـ “تكريم حقيقي” لنيله الجائزة، مضيفا “كانت قصة معقدة كتبها وحررها وأنتجها فريق رائع من الصحفيين”. وأوضح: “إننا ممتنون بشكل خاص لزملائنا في جميع أنحاء العالم الذين أيدوا الغارديان في ظروف هددت بخنق تقاريرنا” مشيرا إلى أن الصحيفتين تشاركتا التكريم مع سنودن.

ويحصل الفائزون بجائزة الخدمة العامة على ميدالية ذهبية، فيما يحوز كل فائز في الفئات الأخرى على شهادة وجائزة نقدية قدرها 10 آلاف دولار.ومنحت لجنة جائزة “بوليتزر” 12 جائزة في فئات الصحافة الأخرى، علاوة على جوائز في الدراما والأدب القصصي والموسيقى والتاريخ والشعر.

وحازت صحيفة بوسطن غلوب بدورها على جائزة بوليتزر عن فئة "الاخبار العاجلة" لتغطيتها التفجير الذي استهدف ماراتون بوسطن منذ حوالي عام.

وهذه هي المرة الثامنة والتسعون التي توزع فيها الجوائز السنوية التي تمنحها جامعة كولومبيا في مدينة نيويورك والتي حصل عليها عدد من كبار الكتاب. وتحمل الجائزة اسم الصحفي والناشر جوزيف بوليتزر الذي ساعد في تأسيس كلية كولومبيا للصحافة.كما فازت وكالة تومسون رويترز للأنباء بجائزة في التغطية الدولية لأعمال العنف والاضطهاد ضد الأقلية المسلمة في ميانمار.

وأشاد مجلس الجائزة بجيسون زيب وأندرو مارشال من رويترز “لتقاريرهما الشجاعة” عن مسلمي ميانمار (روهينجيا) الذين غالبا ما يسقطون، خلال سعيهم إلى الفرار من الدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا، ضحية لشبكات شرسة لتهريب البشر.

18