قطار الدوري الإيطالي يعود بقمة كلاسيكية بين يوفنتوس وإنتر

الثلاثاء 2015/01/06
يوفنتوس يأمل في تعميق جراح إنتر ميلانو

روما - تعود عجلة الدوري الإيطالي للدوران بعد فترة توقف قصيرة للراحة الشتوية اليوم الثلاثاء، بمواجهتين قويتين تجمع الأولى بين يوفنتوس وضيفه إنتر، في حين يحل روما الثاني ووصيف بطل الموسم الماضي ضيفا على أودينيزي التاسع ضمن إطار المرحلة السابعة عشرة من الدوري الإيطالي.

يحل إنتر ميلان ضيفا على يوفنتوس اليوم الثلاثاء، في قمة كلاسيكية في ختام فعاليات الجولة 17 من بطولة الدوري الإيطالي لكرة القدم، قبل ثلاث جولات على انتهاء فعاليات الدور الأول.

واستأنف الدوري الإيطالي فعالياته، أمس الإثنين، بعد توقف دام أسبوعين، بسبب عطلة الشتاء واحتفالات “الكريسماس”.

وتحظى المواجهة بين إنتر ميلان ويوفنتوس بأهمية بالغة لكل من الفريقين، ويسعى الأخير إلى الحفاظ على انفراده بصدارة جدول المسابقة، التي يحتلها حاليا برصيد 39 نقطة وبفارق ثلاث نقاط فقط أمام روما.

ويأمل يوفنتوس في استغلال عاملي الأرض والجمهور لإضافة إنتر ميلان إلى ضحاياه والإبقاء -على الأقل- على فارق النقاط الثلاث التي تفصله عن مطارده المباشر روما في سعيه إلى الظفر بلقب بطل الخريف الشرفي. ويسعى فريق السيدة العجوز إلى استئناف الانتصارات على ملعبه بعدما أوقف سامبدوريا انتصاراته المتتالية على ملعبه، عندما تعادل معه في ديسمبر الماضي بعد 25 انتصارا متتاليا لفريق السيدة العجوز على ملعبه “ملعب يوفنتوس” في تورينو.

ويملك يوفنتوس الأسلحة اللازمة لتعميق جراح ضيفه إنتر ميلان، خاصة في خط الهجوم بقيادة الأرجنتيني كارلوس تيفيز والأسبانيين فرناندو ليورنتي وألفارو موراتا إلى جانب لاعبي الوسط الفرنسي بول بوغبا وأندريا بيرلو والتشيلي أرتورو فيدال.

في الجهة المقابلة يسعى إنتر إلى تحسين وضعه في جدول المسابقة بعدما تجمد رصيده عند 21 نقطة في المركز الحادي عشر، وذلك بعد 16 مباراة ليصبح الفارق بينه وبين الصدارة 18 نقطة، وهو أكثر من ضعف الفارق الذي يفصله عن فرق منطقة الهبوط.

إنتر يسعى إلى تحسين وضعه في جدول المسابقة بعدما تجمد رصيده عند 21 نقطة في المركز 11، وذلك بعد 16 مباراة

واختارت لجنة الحكام بالاتحاد الإيطالي لكرة القدم الحكم لوكا بانتي لإدارة مباراة يوفنتوس وإنتر ميلان. واستعد إنتر ميلان لمواجهة يوفنتوس بمباراة ودية أمام باريس سان جيرمان الفرنسي خسرها 0- 1 في مدينة مراكش المغربية. ويسعى إنتر ميلان إلى تعزيز خط هجومه بالتعاقد مع الدولي الألماني لوكاس بودولسكي على سبيل الإعارة من آرسنال الإنكليزي. ووصل بودولسكي الفائز مع منتخب بلاده بكأس العالم 2014 في البرازيل، إلى مدينة ميلانو الإيطالية.

وأشاد مانشيني الذي يتصارع أيضا مع يوفنتوس على ضم لاعب الوسط السويسري الدولي شيردان شاكيري نجم فريق بايرن ميونيخ الألماني بقدرات بودولسكي، وقال: “أعلم بودولسكي جيدا.. إنه لاعب أعسر ويسدد الكرة بشكل رائع، ويمكنه أن يلعب أكثر من دور في الخط الأمامي. لقد توج بلقب كأس العالم 2014 مع المنتخب الألماني ويمتلك الكثير من الخبرة”.

ورشح مارتشيلو ليبي فريق السيدة العجوز يوفينتوس لإحراز لقب الدوري الإيطالي لهذا الموسم على حساب روما لعدة أسباب أبرزها خبرة اليوفي في التعامل مع الدوري، وكذلك مشاركة روما في الدوري الأوروبي حيث سيستهلك ذلك طاقته.

كما أوضح ليبي أن خسارة اليوفي لكأس السوبر الإيطالي أمام نابولي في الدوحة ستدفعه للتكشير عن أنيابه لاستعادة هيبته. وقال ليبي: “يوفنتوس وروما ليس لهما منافس على لقب السكوديتو هذا الموسم”.

وأضاف: “كون يوفنتوس هو الأوفر حظا فهذا لا يعني فوزه باللقب بشكل مؤكد ولكن هناك عاملين يرجحان كفته، الأول هو خبرة التعامل مع البطولات، فروما بدأ بقوة وسرعة ثم بدأ في التراجع بينما يوفنتوس يبدو أكثر حنكة في التعامل مع الدوري كمسابقة تحتاج لنفس طويل بالإضافة إلى بطولة الدوري الأوروبي التي تنهك من يلعب فيها، أما الثاني فإن خسارة يوفنتوس لكأس السوبر ستجعله أكثر شراسة وقتالا في الكالشي

إنتر يسعى إلى تحسين وضعه في جدول المسابقة بعدما تجمد رصيده عند 21 نقطة في المركز الحادي عشر في ترتيب الدوري

و”.

وتابع حديثة: “لا شك أن خسارة روما أمام بايرن ميونخ 7-1 لها تأثير على الفريق، ولكن روما سيلعب مع يوفنتوس على أرضه وهو أمر يشكل أفضلية لفريق العاصمة”.

وفي المباراة الثانية، لا تختلف حال روما عن البقية لكونه يبحث عن الفوز الذي حققه مرة واحدة في مبارياته الثلاث الأخيرة (تعادل مرتين) على غرار مضيفه أودينيزي. ويملك روما 36 نقطة بفارق ثلاث نقاط خلف يوفنتوس وهو يمني النفس بكسب النقاط الثلاث لتشديد الخناق على فريق “السيدة العجوز” لكونه يلعب قبله بثماني ساعات.

لكن مهمة زملاء القائد المخضرم فرانشيسكو توتي لن تكون سهلة أمام أودينيزي الطامح بدوره إلى حجز مكان بين الـ3 أو الـ5 الكبار لضمان مشاركته في إحدى المسابقتين القاريتين الموسم المقبل (دوري الأبطال أو الدوري الأوروبي).

وفي باقي المباريات، يلعب كييفو فيرونا السادس عشر مع تورينو الرابع عشر، وإمبولي الثالث عشر مع هيلاس فيرونا الخامس عشر، وباليرمو العاشر مع كالياري الثامن عشر، وبارما صاحب المركز الأخير مع فيورنتينا الثامن.

23