قطبا العاصمة مدريد وجها لوجه في صراع الكأس

الأربعاء 2015/01/07
أتلتيكو والريال في صراع من أجل البقاء في سباق الكأس

مدريد - ستكون أنظار متابعي كرة القدم العالمية، اليوم الأربعاء، شاخصة صوب ملعب “فيسنتي كالديرون” بالعاصمة الأسبانية مدريد، لمتابعة ديربي مثير بين فريقي أتلتيكو مدريد وريال مدريد في ذهاب دور الـ16 لمسابقة كأس أسبانيا.

يحل ريال مدريد حامل اللقب ضيفا على جاره وغريمه أتلتيكو مدريد بطل الدوري، اليوم الأربعاء، في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة كأس أسبانيا لكرة القدم، فيما يلعب برشلونة، حامل الرقم القياسي في عدد مرات التتويج باللقب (26 مرة) أمام ضيفه المتواضع إلتشي غدا الخميس.

ويتطلع ريال مدريد حامل اللقب إلى العودة لنغمة الانتصارات التي غابت عنه في مباراته الأخيرة في الدوري عقب خسارته 1-2 أمام مضيفه فالنسيا، الأحد الماضي، ليوقف الفريق الأندلسي سلسلة انتصارات الريال في مبارياته الرسمية والتي بلغت 22 مباراة متتالية.

ومن المرجح أن يدفع الإيطالي كارلو أنشيلوتي مدرب الفريق بجميع أوراقه الرابحة في المباراة ويأتي في المقدمة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، والهداف الفرنسي كريم بنزيمة، والجناح الويلزي غاريث بيل، وصانع الألعاب الكولومبي جيمس رودريغيز. وبات “الملكي” في موقف حرج على جبهة الدوري إذ ما زال متمسكا بالصدارة برصيد 39 نقطة، حيث أنه لم يعد يتقدم على غريمه التاريخي برشلونة الثاني سوى بنقطة واحدة وعلى أتلتيكو مدريد بالفارق نفسه بيد أن ريال مدريد بطل أوروبا والعالم خاض مباراة أقل.

ويذكر أن الفريقين كانا قد التقيا في نفس المسابقة العام الماضي في الدور قبل النهائي، حيث فاز الريال بثلاثية بيضاء في لقاء الذهاب الذي أقيم بملعبه، قبل أن يكرر تفوقه في مباراة العودة التي حسمها لصالحه بهدفين نظيفين على ملعب “فيسنتي كالديرون”.

مواجهتا الذهاب والإياب في الكأس ستكونان الثامنة والتاسعة بين الفريقين في ظرف عام واحد في مختلف المسابقات

وتعد هذه المباراة الرابعة بين الفريقين هذا الموسم بعدما سبق أن التقيا في مباراتي كأس السوبر الأسباني مطلع الموسم، بالإضافة إلى لقائهما في بطولة الدوري الأسباني. كما ستكون مواجهتا الذهاب والإياب في مسابقة الكأس الثامنة والتاسعة بين فريقي العاصمة في ظرف عام واحد في مختلف المسابقات.

وتوقعت وسائل الإعلام الأسبانية إجراء تغييرات بسيطة على تشكيلة ريال مدريد خلال مواجهة ديربي مدريد. كارلو أنشيلوتي سيواصل الاعتماد على أبرز اللاعبين الذين شاركوا أمام فالنسيا في المباراة التي انتهت لأصحاب الميستايا 2-1 لكن هناك بعض التغييرات المتوقع حدوثها. ووفقا لصحيفة “الأس الأسبانية” فإن كيلور نافاس سيبدأ المباراة أساسيا بعد تصريح أنشيلوتي بأن مباريات الكأس وبعض مباريات الدوري ستكون من نصيب الحارس الكوستاريكي.

أما في الدفاع فيُنتظر أن يبدأ كارباخال أساسيا بعد إيقافه عن المباراة القادمة في الليغا أمام إسبانيول، كذلك متوقع أن يأخذ كل من فاران وكوينتراو فرصتهم على حساب سيرجيو راموس ومارسيلو.

وسيكون التغيير الأبرز في تشكيلة الفريق هو الزج بسامي خضيرة بدلا من جيمس رودريغيز أو إيسكو، الأخير من الممكن أن يلعب بدلا من غاريث بيل في الهجوم إلى جانب بنزيمة ورونالدو.

في المقابل، بدأ أتلتيكو مدريد سنة 2015 بامتياز متسلحا بعودة توريس بعد رحلة خارجية شهدت ارتداءه أكثر من قميص أولها ليفربول الإنكليزي (2007-2011) ثم مواطنه تشيلسي (2011-2014) فميلان في الستة أشهر الماضية قبل أن يعود للدفاع عن ألوان “روخيبلانكوس” بنظام الإعارة.

أتلتيكو يأمل في استغلال عاملي الأرض والجمهور لتحقيق نتيجة جيدة تسهل من مهمته قبل لقاء الإياب

وكان الـ”نينيو” الذي بدأ مشواره مع الفريق الأول لأتلتيكو في عمر 17 عاما وسجل له 91 هدفا في 244 مباراة، تابع المباراة الأخيرة للنادي المدريدي والتي فاز فيها على ليفانتي 3-1 السبت الماضي في الدوري من مدرجات ملعب “فيسنتي كالديرون” وهو مرشح لخوض أول اختبار له مع فريقه الأم اليوم أمام ريال مدريد بعد غياب دام سبع سنوات كاملة.

وحظي توريس (30 عاما) باستقبال حافل في ملعب “فيسنتي كالديرون” لدى تقديمه أمام نحو 45 ألف مشجع وأكد أن من شأن ذلك أن يفرض عليه مسؤوليات أكبر، لكن منافسة قوية تنتظره في خط هجوم أتلتيكو مدريد خصوصا من قبل الكرواتي ماريو ماندزوكيتش والفرنسي أنطوان غريزمان هداف الفريق في الدوري المحلي برصيد 8 أهداف.

ويأمل أتلتيكو في استغلال عاملي الأرض والجمهور لتحقيق نتيجة جيدة تسهل من مهمته قبل لقاء الإياب الذي سيجرى بين الفريقين على ملعب “سانتياغو برنابيو” في الخامس عشر من الشهر نفسه.

وتنتظر جماهير أتليتكو عبور فريقها عقبة النادي الملكي لاسيما أن أتلتيكو تفوق على الريال في مباراتين خلال لقاءات الفريقين الثلاثة هذا الموسم، في الوقت الذي فشل فيه الريال في تحقيق أي فوز حتى الآن.

23