قطبا الكويت في مواجهة من العيار الثقيل

الخميس 2013/12/05
يبحث عن الحد من سرعة الكويت

الكويت – يتجدد الحوار بين قطبي الكرة الكويتية من خلال مواجهة منتظرة وواعدة، ضمن المرحلة الحادية عشرة من الدوري المحلي، وسيكون هذا اللقاء محل متابعة واهتمام كبيرين.

تدور في ختام المرحلة الحادية عشرة من بطولة الكويت في كرة القدم، يوم الأحد، مباراة قمة تجمع بين القطبين الكويت وضيفه القادسية. وتفتتح المرحلة اليوم الخميس حيث يلعب السالمية مع العربي، على أن يلتقي غدا الجمعة، التضامن مع الشباب، والنصر مع الجهراء، واليرموك مع الفحيحيل، والسبت المقبل خيطان مع كاظمة، والساحل مع الصليبخات.

وتتخذ الموقعة بين الكويت والقادسية بعدا مضاعفا يضاف إلى الحساسية التي لطالما رافقت اللقاءات التي تجمع القطبين بغض النظر عن المناسبة وموقع كل منهما في الترتيب.

ويتصدر الكويت، حامل اللقب 11 مرة آخرها في الموسم الماضي، الترتيب برصيد 25 نقطة وهو قادم من تعادل مع العربي 0-0 في المرحلة الماضية هو الأول له بعد ثمانية انتصارات متتالية، أتبعه بفوز عزيز على الجهراء 5-3 بركلات الترجيح بعد التعادل معه بنتيجة 2-2 (0-2 ذهابا و2-0 إيابا) في مباراتي الذهاب والإياب للدور ربع النهائي من بطولة كأس ولي العهد.

وتشهد صفوف "العميد" تألقا لافتا من البرازيلي روجيريو دي اسيس كوتينيو والهداف التونسي عصام جمعة اللذين كانا أحد الأسباب الرئيسية في احتفاظ النادي بلقب كأس الاتحاد الآسيوي للموسم الثاني على التوالي، إثر الفوز على القادسية بالذات 2-0 في المباراة النهائية مطلع تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي.

وكان النهائي المناسبة الثانية التي يلتقي فيها الطرفان في الموسم الراهن بعد أن سبق للقادسية أن تغلب على غريمه 3-1 في مباراة كأس السوبر المحلية. من جهته، يشغل القادسية، حامل اللقب 15 مرة، المركز الثاني في الترتيب برصيد 21 نقطة وهو قادم من فوز كبير على مضيفه الجهراء 6-1 أتبعه بانتصار آخر على الصليبخات 4-0 في إياب الدور ربع النهائي لمسابقة الكأس الإثنين الماضي بعد أن تقدم ذهابا 2-0. ويدرك "الملكي" أن الخسارة أمام الكويت قد تجعله يدفع الثمن غاليا وربما تفقده الأمل في المنافسة على اللقب، علما بأن صفوفه تعاني من نقص كبير نتيجة الإصابات التي لحقت بعدد كبير من لاعبيه وتحديدا النجم بدر المطوع. واضطر المدرب محمد إبراهيم إلى الاعتماد على تشكيلة تضم لاعبين صاعدين أكدوا كفاءتهم، إلى جانب تألق السوري عمر السومة وسيف الحشان الذي يثبت يوما بعد يوم أنه يمثل مستقبل كرة القدم الكويتية.

وتفتتح المرحلة بمباراة السالمية السابع برصيد 13 نقطة والعربي حامل الرقم القياسي في عدد مرات التتويج (16 مرة آخرها عام 2002) والثالث حاليا برصيد 20 نقطة. يذكر أن العربي خاض عددا من المباريات أكثر من الكويت والقادسية، وهذه الفرق الثلاثة هي الوحيدة التي لم تتعرض للخسارة في دوري الموسم الراهن حتى الآن. وحقق العربي تعادلا سلبيا مع الكويت المتصدر في الجولة السابقة، فيما سجل السالمية، الذي تخلى عن لاعبه المصري عمرو زكي، انتصارا كبيرا على خيطان4-1، وهو يشغل المركز السابع برصيد 13 نقطة من 9 مباريات.

ويلعب التضامن مع الشباب، والنصر مع الجهراء، واليرموك مع الفحيحيل، وخيطان مع كاظمة، والساحل مع الصليبخات.

22