#قطع_العلاقات_مع_قطر هاشتاغ يتصدر تويتر عالميا

تصدّر هاشتاغ #قطع_العلاقات_مع_قطر موقع تويتر عالميًا، الاثنين، بعدما أعلنت دول عربية قطع علاقاتها مع قطر بسبب تورطها في دعم الإرهاب.
الثلاثاء 2017/06/06
طريق مقطوع

الرياض - مثلت مواقع التواصل الاجتماعي خاصة تويتر أمس ساحة مفتوحة لردود الأفعال، إثر قرار كلّ من السعودية والبحرين والإمارات ومصر واليمن وليبيا قطع علاقاتها الدبلوماسية مع دولة قطر.

وفي هذا السياق تصدّرت عدة هاشتاغات مراتب متقدمة على تويتر ووصل هاشتاغ #قطع_العلاقات_مع_قطر إلى المرتبة الأولى عالمياً.

وقد عكست تغريدات المتفاعلين تأييدا واسعا للمقاطعة، التي وصفها أحد المشاركين بـ”واحدة من أعنف الهزات السياسية التي تضرب منطقة الخليج”.

كما انتشر هاشتاغ #Qatar في فرنسا على إثر مطالبة نائب رئيس حزب “الجبهة الوطنية”، فلوريان فيليبو، فرنسا بالسير بقطع العلاقات بدورها مع قطر المتهمة بدعم الإرهاب. وكتبت مغردة فرنسية “إذا لم يغير الأمير القطري نهجه فمن المؤكد أن ربيعا عربيا تلقائيا سيعصف به بسبب الغضب الشعبي الكبير في بلاده”.

وتنوعت التعليقات بين انتقاد سياسة الخيانة التي تتبعها الدوحة بمقابل تأكيد مغردين على رفض الإساءة للشعب القطري.

وأسف مغردون بسبب تضحية أمير قطر تميم بن حمد بعمقه الخليجي والعربي وبشعبه من أجل إيران والإخوان والإرهاب، متسائلين "هل يستحقون ذلك؟".

وكان الأكاديمي الإماراتي علي النعيمي أكد في تغريدة على تويتر أن قطع العلاقات مع قطر “نتيجة تلاعب القيادة القطرية بمصالح الشعب القطري واستخدامها للمال والإعلام لدعم الجماعات الإرهابية التي تهدد أمننا”. وقال الإعلامي علي العلياني “قرار السعودية مبني على أدلة قاطعة تثبت تورط الدوحة.. جزء منها ذكر في تبرير إنهاء مشاركة قطر في التحالف والبقية تأتي تباعاً”. وأضاف معلقا “من يعبث بالخفاء ويبيع اهله من أجل مرتزقة يتحمل النتائج”.

جنت على نفسها براقش. هذا اليوم كان قادماً لا محالة. أما الشعب القطري فبيننا دم وقرابة، والظفر ما يطلع من اللحم

وأكد معلقون أن دول الخليج صبرت على سياسة قطر 21 عاما، معتبرين أنه “صبر مرّ لم يقدّره الشقيق”.

وقال عبدالعزيز بن سعود “انقسمت قطر ما بين شعب مرتبط بالخليج، وحكومة مرتبطة بإيران وجماعة الإخوان. الانجراف الفكري للحكومة يعني نهاية الدولة”.

واعتبر الكاتب السعودي برجس حمود البرجس أن “على قطر ‘إعلان’ قطع علاقاتها مع (إيران، الإخوان، الجزيرة) طالما أنها تنفي علاقتها بهم، وإلا آثرت نفسها على مستقبلها وشعبها”.

وفي نفس السياق، غرد الناقد السعودي عبدالله الغذامي “#قطع_العلاقات_مع_قطر ليس بصعب أن يعود المرء لبيته وأهله وقطر منا وفينا وستعود يوما ما ولكن العائد هو من يقرر العودة توقيتا وكيفية”، وتساءل “هل تحل قطرالمشكل وتنهي العقد وتجب ما مضى؟ هذا مفترق لم يعد ممكنا تجاوزه إلا بموقف قطري حازم حاسم ولن تعجز إن أرادت”. وكتب مغرد عراقي “لا يهمني شيء من #قطع_العلاقات_مع_قطر إلا موقف الذين هواهم إيراني، ابتلى العراق بهم بلوى، فلنر ماذا هم فاعلون”.

وقالت الكاتبة الصحافية السعودية هيلة المشوح “خابت سياسة قوامها عزمي بشارة ويوسف القرضاوي!”. في نفس السياق كتب مغرد “لم نكن نتوقع نحن الخليجيون أن نسمع بـ#قطع_العلاقات_مع_قطر حتى دخل القرضاوي من مصر ومحمد مختار الشنقيطي من موريتانيا وغيرهما بقطر ففتنوا الخليج”.

وتساءل الكاتب الإماراتي علي بن تميم “قطر تأسف.. ولكن السؤال الحقيقي: متى تتأسف؟ #قطع_العلاقات_مع_قطر”.

وكتب الكاتب سلمان الدوسري “إما تعود ‘قطرنا’ الشقيقة التي عرفناها سابقاً… وإلا فلا حاجة لقطر ليست من ثوبنا… #قطع_العلاقات_مع_قطر”.

واعتبر الإعلامي البحريني خالد الشاعر “#قطع_العلاقات_مع_قطر جنت على نفسها براقش. هذا اليوم كان قادماً لا محالة. أما الشعب القطري فبيننا دم وقرابة، والظفر ما يطلع من اللحم”.

وأكد مغردون من جانب آخر على احترام الشعب القطري الذي لا ذنب له في سياسات حكومته وقال مغرد “قطع_العلاقات_مع_قطر لا ذنب للشعوب في المشاكل السياسية كل الاحترام والتقدير والمحبة للشعب القطري”.

واعتبر المتحدث الرسمي باسم المعارضة القطرية خالد الهيل في تغريدة على حسابه الرسمي على تويتر “في ظل #قطع_العلاقات_مع_قطر رسميا هل سنرى ممثلا شرعيا آخر عن الشعب القطري غير النظام الحالي فاقد الشرعية الدولية؟”. وفي نفس السياق قال مغرد “للتصحيح، تميم وأبوه لا يمثلان الشعب القطري حان وقت التغير. الأيام القادمة تحمل الكثير، مفاجأة مدوية قريباً”.

كما برز هاشتاغ #سمعا_وطاعة_يا_أبو_فهد ، حيث انتشرت صور الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز. وأثنى صلاح الغيدان في تغريدة “قرار تاريخي حازم اتخذه الملك سلمان لما رَآه من ممارسات عدائية، وتحقيقاً لمصلحة الشعب والإقليم. #سمعا_وطاعة_يا_أبو_فهد”.

وظهر أيضا هاشتاغ #توحيد_علم_المملكة ، الذي دعم قرار قطع العلاقات ودعا إلى توحيد أعلام البلدان المقاطعة في صورة واحدة.

كما برزت أصوات تدعو إلى التهدئة وأطلق مغردون هاشتاغ #خليجنا_واحد. وغرّد أحد المشاركين في الهاشتاغ “مهما حصل من خلافات يبقى خليجنا واحد”.

وعمد في المقابل ناشطون قطريون إلى إطلاق هاشتاغات مضادة بينها #نبايعك_يا تميم_على_السمع_والطاعة وتميم_المجد لم تلقيا انتشارا كبيرا.

19