قفزة العجز المالي للأردن رغم المساعدات

الثلاثاء 2014/08/19
العجز المالي للأردن خلال النصف الأول من 2014 بلغ نحو 500 مليون دولار

عمان- ارتفع العجز المالي للأردن خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 14.5 بالمئة ليصل إلى نحو 500 مليون دولار، مقارنة بنحو 436 مليون دولار في نفس الفترة من العام الماضي، وذلك بعد احتساب المنح والمساعدات الخارجية، التي حصلت عليها البلاد خلال تلك الفترة. وأظهرت بيانات وزارة المالية أمس أنه في حال عدم احتساب المساعدات والمنح الخارجية، فإن العجز المالي يرتفع ليصل إلى نحو 912 مليون دولار.

وأظهرت البيانات أن حجم المنح الخارجية، التي تلقاها الأردن خلال النصف الأول من عام 2014، تراجع بنسبة 32.7 بالمئة ليصل إلى 411 مليون دولار، مقابل 612 مليون دولار في الفترة نفسها من العام الماضي.

وأشارت البيانات إلى أن الإيرادات المحلية والمنح الخارجية بلغت خلال النصف الأول من العام الحالي نحو 4.65 مليار دولار، مقارنة بنحو 4.2 مليار دولار، خلال الفترة ذاتها من عام 2013، بزياده نسبتها 10.6 بالمئة تقريبا.

يذكر أن صافي الدين العام في الأردن شهد مع نهاية يونيو الماضي، ارتفاعا عن مستواه في نهاية عام 2013، بمقدار 1.4 مليار دولار، أي بنسبة 5.2 ليصل إلى أكثر من 28 مليار دولار، تعادل نحو 78.5 بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي المقدر للعام الحالي.

ومن المتوقع أن تصل ديون الأردن إلى 30 مليار دولار مع نهاية العام الحالي، مع توجه الحكومة لمزيد من الاقتراض الخارجي لتمويل خططها وبرامجها الاقتصادية المختلفة ولمواجهة التحديات الاقتصادية، وذلك وفق تقديرات حكومية.

وفي نهاية يونيو الماضي، أبقى صندوق النقد الدولي على توقعاته، المتعلقة بنمو الاقتصاد الأردني بنسبة 3.5 بالمئة العام الحالي مرتفعا من مستواه خلال العام الماضي البالغ 2.9 بالمئة.

10