قلة نوم الأطفال تعرضهم لخطر الإصابة بالسمنة

السبت 2016/10/15
قلة النوم تجعل الانسان أكثر عرضة لأمراض القلب

واشنطن - كشفت دراسة أميركية حديثة أن عدم حصول الأطفال قبل سن المدرسة على القسط الكافي من النوم، يجعلهم أكثر عرضة للسمنة في مرحلة الطفولة. الدراسة أجراها باحثون بجامعة كولورادو الأميركية، ونشروا تفاصيلها في دورية “أبحاث النوم”.

وأجرى فريق البحث دراسته على مجموعة من الأطفال تتراوح أعمارهم بين 3 و4 سنوات، لاكتشاف تأثير النوم وعلاقته بزيادة الوزن عند الأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة.

وقسّم الفريق الأطفال إلى مجموعتين؛ الأولى حُرمت من النوم خلال وقت الظهيرة أو ما يسمى القيلولة، بالإضافة إلى تأخير نومها ساعتين عن المعتاد ليلا، فيما نامت المجموعة الأخرى ساعاتها الطبيعية، بالإضافة إلى القيلولة التي استمرت لمدة ساعة.

ووجد الباحثون أن المجموعة الأولى زاد استهلاكها للطعام بنسبة 20 بالمئة عن المعتاد، بالإضافة إلى زيادة استهلاك السكريات بنسبة 25 بالمئة، والكربوهيدرات بنسبة 26 بالمئة، والدهون بنسبة 23 بالمئة، بالمقارنة مع المجموعة الثانية.

كما وجدوا أن الأطفال الذين حرموا من النوم، عادوا إلى معدلات أكلهم الطبيعية، حينما أخذوا كفايتهم من النوم ليلا، بالإضافة إلى القيلولة.

وقال الباحثون إن دراستهم هي الأولى من نوعها التي تقيم آثار فقدان النوم على استهلاك الغذاء عند الأطفال قبل سن المدرسة. ولفتوا إلى أن نتائج الدراسة تتماشى مع نتائج الدراسات السابقة التي أجريت على المراهقين والبالغين، والتي أثبتت أن الحرمان من النوم يجعل الأشخاص يستهلكون طعاما أكثر، وبالتالي تتضاعف لديهم مستويات البدانة.

وكانت دراسة فنلندية كشفت أن عدم حصول الإنسان على كفايته من النوم يوميا، لمدة أسبوع واحد فقط، يمكن أن يلحق أضرارا كبيرة بالأوعية الدموية، ويجعله أكثر عرضة لأمراض القلب.

21