قمة سان سيرو تنتهي بالتعادل ودورتموند يحسم قمة الامارات

الخميس 2013/10/24
ميسي ينقذ برشلونة من هزيمة محققة

لندن- باحت أغلب القمم الكروية الأوروبية بأسرارها وخرجت فرق بروسيا درتموند الألماني وتشيلسي الإنكليزي ونابولي الإيطالي كأبرز مستفيدين من الجولة في حين واصلت بعض الفرق الأخرى مسيرتها المتعثرة في دوري مجموعات رابطة أبطال أوروبا.

انتهت مباراة القمة بين ميلان الإيطالي وبرشلونة الأسباني بالتعادل الإيجابي 1-1 على ملعب سان سيرو في الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثامنة ضمن دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وحسم بوروسيا دورتموند الألماني وصيف بطل الموسم الماضي القمة الثانية على ملعب "الإمارات" لصالحه بتغلبه على مضيفه أرسنال الإنكليزي 2-1 ضمن منافسات المجموعة السادسة، فيما حقق أتلتيكو مدريد الأسباني العلامة الكاملة بفوزه الثالث على التوالي على حساب مضيفه اوستريا فيينا النمساوي وبثلاثية نظيفة.

في المباراة الأولى على ملعب "سان سيرو" وأمام 49 ألف متفرج قدم ميلان بقيادة نجمه العائد الدولي البرازيلي كاكا عرضا رائعا هو الأفضل له هذا الموسم حتى الآن وكان قاب قوسين أو أدنى من تحقيق الفوز على الفريق الكاتالون.

وضغط ميلان منذ البداية وهدد مرمى الحارس الدولي فيكتور فالديز في أكثر من مناسبة بفضل مراوغات كاكا الذي لعب مباراته الأولى كأساسي مع ميلان منذ عودته إلى صفوفه الصيف الماضي قادما من ريال مدريد الأسباني.

و لم يتأخر الميلان في افتتاح التسجيل بعد لعبة مشتركة رائعة بين البرازيليين كاكا وروبينيو استقرت على إثرها كرة الأخير على يمين الحارس فيكتور فالديز .

وأدرك ميسي التعادل عندما تلقى كرة من اندريس اينييستا فتوغل داخل المنطقة وتلاعب بالمدافع الفرنسي فيليب ميكسيس وتابعها زاحفة على يسار ماركو اميليا.

وعزز برشلونة موقعه في الصدارة برصيد 7 نقاط بفارق نقطتين أمام ميلان علما بأنهما سيلتقيان في الجولة الرابعة في 6 نوفمبر المقبل على ملعب كامب نو.

وفي المجموعة ذاتها، انعش سلتيك الاسكتلندي آماله في المنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة بفوزه الثمين على ضيفه أجاكس أمستردام الهولندي حامل اللقب 4 مرات.

وعلى ملعب الإمارات وأمام 59 ألف متفرج، ضرب بوروسيا دورتموند عصفورين بحجر واحد حيث واصل صحوته وحقق فوزه الثاني على التوالي وحرم الفريق اللندني من الفوز الثالث على التوالي.

ومنح الدولي الأرميني ميختاريان التقدم لبوروسيا دورتموند بتسديدة قوية بيمناه من حافة المنطقة على يسار الحارس الدولي البولندي فوسيتش شيسني.

ونجح ارسنال في إدراك التعادل عندما استغل المهاجم الدولي اوليفييه جيرو سوء تفاهم بين المدافع ماتس هوملز والحارس رومان فايدنفيلر فتهيأت الكرة أمام المهاجم الدولي الفرنسي الذي تابعها بسهولة داخل المرمى الخالي.

وخطف المهاجم الدولي البولندي روبرت ليفاندوفسكي هدف الفوز لرجال المدرب يورغن كلوب عندما استغل كرة عرضية داخل المنطقة سددها بيسراه على الطائر على يمين الحارس شيسني .

وانتزع بوروسيا دورتموند الصدارة من أرسنال بفارق الأهداف بعد تساويهما في النقاط، 6 لكل منهما، ولحق بهما نابولي الذي استعاد توازنه بعد خسارته أمام أرسنال في الجولة الماضية وعمق جراح مضيفه مرسيليا الفرنسي وألحلق به الخسارة الثالثة على التوالي بنتيجة 2-1.

وحذا تشلسي بطل الموسم قبل الماضي حذو بوروسيا دورتموند وتابع صحوته محققا فوزه الثاني على التوالي عندما تغلب على مضيفه شالكه الألماني بثلاثية نظيفة كان بطلها الدولي الأسباني فرناندو توريس صاحب الثنائية.

ومنح توريس التقدم لتشلسي مبكرا بضربة رأسية من مسافة قريبة إثر ركلة ركنية.

وأضاف توريس الهدف الثاني إثر هجمة منسقة قادها الدولي البرازيلي اوسكار الذي مرر له كرة على طبق من ذهب داخل المنطقة فهيأها لنفسه وتابعها داخل المرمى، وختم الدولي البلجيكي ايدين هازار المهرجان من مجهود فردي رائع في الدقيقة 87. وانتزع تشلسي الصدارة من شالكه بفارق الأهداف. وفي المجموعة ذاتها، تعادل ستيوا بوخارست الروماني مع بال السويسري.

23