قمة سعودية بين الهلال والأهلي

الهلال يتصدر الترتيب برصيد 32 نقطة أمام النصر، ويأتي الأهلي في المركز الرابع بفارق الأهداف خلف التعاون.
الخميس 2018/12/20
لقاء حاسم

الرياض - تستقطب مباراة الهلال وضيفه الأهلي الجمعة على ملعب جامعة الملك سعود في الرياض الاهتمام الأكبر في المرحلة الرابعة عشرة من الدوري السعودي لكرة القدم، رغم إقامة مباراة لا تقل أهمية بين الاتحاد وضيفه النصر.

وفي ظل التنافس الكبير والقديم بين أقطاب مدينتي الرياض وجدة، تشكل المواجهة بين الهلال المتصدر وحامل اللقب والأهلي مباراة من الوزن الثقيل تزداد إثارتها في ظل فارق النقاط الثماني بينهما.

ويتصدر الهلال الترتيب برصيد 32 نقطة أمام النصر (29)، ويأتي الأهلي في المركز الرابع (24 نقطة) بفارق الأهداف خلف التعاون، فيما يغيب الاتحاد عن المنافسة،على عكس ما كانت عليه حاله في العقود الأخيرة. ويقبع في المركز الخامس عشر قبل الأخير (6 نقاط) بفارق الأهداف أمام أحد.

وبعد تسعة انتصارات متتالية، تعادل الهلال مرتين متتاليتين قبل أن يفوز بصعوبة على أحد (0-1) ثم يتلقى هزيمته الأولى في البطولة على يد الحزم (1-2)، الأمر الذي أصاب أنصاره والقائمين عليه بالحيرة في ظل نزيف النقاط غير المبرر، ولم يسلم مدربه البرتغالي جورجي جيزوس الذي حظي بالإشادة في بداية الموسم، من الانتقادات، وبات مطالبا بتصحيح الوضع قبل فوات الأوان.

والأهلي ليس أفضل حالا، فبعد بداية جيدة شهدت فوزه على النصر (3-1) ونغصت عليها هزيمته الثقيلة أمام الاتفاق (2-6)، بدأ فريق المدرب الأرجنتيني بابلو غويدي بالتراجع لدرجة أنه حقق فوزا واحدا في آخر خمس مباريات مقابل تعادلين وهزيمتين. لكن الأهلي سيخوض لقاء القمة بصفوف شبه مكتملة مع عودة الهداف السوري عمر السومة والمدافع التشيلي باولو دياز، وربما مهاجم الرأس الأخضر دجانيني تافاريش.

ويتطلع النصر الذي يحل ضيفا على الاتحاد في يوم “مواجهات الأقطاب”، على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة، إلى استثمار وضعه الفني والمعنوي المميز لانتزاع النقاط الثلاث. ويأمل الاتحاد في استثمار فوزه الوحيد في المرحلة السابقة بعد تسع هزائم وثلاثة تعادلات، بقيادة مدرب المنتخب الكرواتي السابق سلافن بيليتش، رغم أنه سيفتقد جهود المغربي كريم الأحمدي للإصابة وعمار الدحيم وخالد السميري للإيقاف.

23