قمة عالمية لرواد الطاقة الشمسية

الثلاثاء 2016/09/20
الطاقة الشمسية طموحات تنموية

دبي - افتتح سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، الدورة الثانية من قمة رواد الطاقة الشمسية في العالم التي بدأت أعمالها أمس، في مركز دبي التجاري العالمي.

وستكون قمة “أنترسولار” الشرق الأوسط منصة جديدة لمناقشة أحدث التقنيات المبتكرة، التي تم التوصل إليها في مجال استخدام الطاقة الشمسية.

ويشارك في هذا الحدث المهم الذي يعد الأكبر في مجال الطاقة الشمسية في الشرق الأوسط، أكثر من 100 عارض من حوالي 21 دولة.

وقال الطاير في كلمته الافتتاحية إن “استضافة دبي لهذه القمة العالمية تعني الكثير حيث كانت دولة الإمارات بصفة عامة، ودبي على وجه الخصوص، سباقة في التحول إلى الاقتصاد الأخضر واقتصاد المعرفة وتنويع بنية الاقتصاد وتحقيق التنمية المستدامة”.

وترتكز إستراتيجية الدولة على المعرفة والابتكار والنمو المستدام بإطلاق مبادرات طموحة في مجال الطاقة المتجددة والطاقة الشمسية والشبكات الذكية ووضع استراتيجيات طويلة المدى تعنى بزيادة نسبة الطاقة النظيفة في مزيج الطاقة والحد من انبعاثات الكربون ومن ثم تخفيض البصمة الكربونية لدبي.

وأكد المسؤول الحكومي الإماراتي أن خطط تطوير قطاع الطاقة في الإمارة تسير وفق رؤية حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم تحقيقا لرؤية الإمارات 2021 وخطة دبي 2021 لجعل دبي مدينة متكاملة ذكية مستدامة ومبتكرة في إدارة مواردها وتحسين جودة الحياة فيها، بما يتوافق مع الطموحات التنموية الكبيرة للإمارة.

وتعتبر مشروعات دبي في مجال الطاقة الشمسية إنجازا عالميا بكل المقاييس، وفق الطاير الذي أعرب عن سعادته “بمشاركة تجربتنا الرائدة في مجال الطاقة الشمسية من خلال فعاليات هذه القمة بما يعزز الجهود العالمية الرامية إلى حماية البيئة واستدامة مواردها”.

11