قمة واعدة بين الأهلي والزمالك في الدوري المصري

تأتي القمة 113 بين قطبي الكرة المصرية الزمالك والأهلي التي يحتضنها ملعب بتروسبورت، الخميس، ضمن منافسات المرحلة الـ17 من الدوري الممتاز، لتلهب ختام الدور الأول للمسابقة المحلية الأكبر في مصر وصاحبة الجماهيرية العريضة في الوطن العربي والقارة السمراء.
الخميس 2016/12/29
سباق محموم

القاهرة - يلتقي قطبا الكرة المصرية الأهلي والزمالك في القمة 113 التي يحتضنها ملعب بتروسبورت، الخميس، ضمن منافسات المرحلة الـ17 من الدوري الممتاز، لتلهب ختام الدور الأول للمسابقة المحلية الأكبر في مصر وصاحبة الجماهيرية العريضة في الوطن العربي والقارة الأفريقية.

وجمعت قطبي الكرة المصرية 112 مباراة قمة في مسابقة الدوري الممتاز فقط، فاز الأحمر في 40 مقابل 25 للأبيض وانتهت 47 مباراة بالتعادل. وتواجه الفريقان على مدار تاريخهما في 170 مباراة (112 مباراة في الدوري و31 بكأس مصر و4 مرات بالسوبر المصري و8 مباريات بدوري أبطال أفريقيا ومرة وحيدة بالسوبر الأفريقي فيما التقيا وديا 16 مرة) فاز أبناء الجزيرة في 70 مباراة مقابل 41 لأبناء ميت عقبة وانتهت 59 مواجهة بالتعادل.

ويعد عماد متعب، نجم الأهلي ومنتخب مصر، الاسم الوحيد من هدافي القمة على مدار تاريخها المسجل في قائمة الديربي 113، حيث يحتل المركز الرابع في قائمة هدافي ديربي القاهرة برصيد 10 أهداف أمامه محمد أبوتريكة نجم الأهلي السابق بـ13 هدفا، ويأتي النجم مصطفى طاهر، الذي لعب قديما للقطبين، ثانيا برصيد 15 هدفا للأهلي والزمالك، فيما يعتلي القائمة عبدالكريم صقر الذي لعب للقطبين أيضا وسجل 17 هدفا بزي الأهلي والزمالك.

ويعد ديربي القاهرة رقم 113 الصدام الأول بين الثنائي محمد حلمي المدير الفني للزمالك وحسام البدري المدير الفني للأهلي على الرغم من أن كليهما خاض مباريات قمة لكن أمام مدربين آخرين. ولعب حلمي المدير الفني للزمالك مباراة قمة وحيدة الموسم الماضي في ختام الدوري أمام الهولندي مارتن يول المدير الفني للشياطين وقتها وانتهت بالتعادل السلبي.

أما البدري فخاض ست مباريات قمة كمدير فني لبطل القرن، حيث بدأت قيادته للأحمر في ديربي القاهرة في موسم 2006-2007 حين تولى قيادة الأهلي بعد سفر البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني وقتها لقضاء إجازة بعد الحصول على الدوري وضمان الدرع ومنح البرتغالي صلاحيات المدير الفني للبدري في المباراة التي خسر فيها بهدفين دون رد للزمالك.

لجنة الحكام بالاتحاد المصري لكرة القدم، أسندت إدارة مباراة القمة 113 إلى طاقم تحكيم مجري بقيادة فيكتور كاساي

ويبقى ديربي العاصمة المصرية رقم 113 أول مواجهة حقيقية بين البدري وحلمي وجها لوجه، حيث ينتمي كلا المدربين إلى مدرسة اللعب الجماعي وطريقتهما التكتيكية لا تتغير عن الاعتماد على 4 في خط الدفاع أمامهما محورا ارتكاز وثلاثة لاعبين في الثلث الهجومي وأمامهما رأس حربة صريح. ولعب الزمالك، صاحب الأرض، 14 مباراة بالدوري فاز في 10 وتعادل في 4 وله مباراتان مؤجلتان أمام مصر المقاصة وطلائع الجيش.

وتولى حلمي قيادة الأبيض في الولاية الثانية له خلال المباريات الثماني الأخيرة بالمسابقة، فاز في 6 مباريات وتعادل في مباراتين وسجل أبناء ميت عقبة تحت قيادته 12 هدفا واستقبلت شباكهم هدفا وحيدا. أما البدري فقاد الأهلي في 16 مباراة بالدوري، فاز في 13 وتعادل في ثلاث مباريات ولم يهزم أيضا وسجل الشياطين 28 هدفا واهتزت شباكهم 4 مرات فقط.

ويسعى الشياطين الحمر إلى تأكيد تصدرهم للدوري من خلال الفوز بالقمة، حيث يحتل الأهلي قمة الترتيب برصيد 42 نقطة. في المقابل يتطلع الأبيض للفوز من أجل مواصلة المنافسة على الصدارة، حيث يحتل المركز الثالث بفارق 8 نقاط خلف الأحمر ولا يزال يمتلك المباراتين المؤجلتين، ففي حالة الفوز بالثلاث مباريات يتصدر الزمالك الدوري مع نهاية الدور الأول بفارق نقطة عن الأهلي، مما يزيد المباراة حماسا وإثارة.

وبعيدا عن صراع الفريقين والمدربين هناك صراع ثالث بين الحارسين الدوليين شريف إكرامي حارس الأهلي وأحمد الشناوي حارس الزمالك خاصة وأن الأفضل خلال القمة 113 سيكون بنسبة كبيرة حارس الفراعنة في أمم أفريقيا بالغابون 2017. ويحضر الجهاز الفني للمنتخب المصري بقيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر ومعاونيه محمود فايز وأسامة نبيه وأحمد ناجي المباراة، وذلك قبل ساعات من إعلان القائمة النهائية للفراعنة خلال البطولة القارية التي ستنطلق يوم 14 يناير بالغابون وتستمر حتى 5 فبراير القادم.

وأسندت لجنة الحكام بالاتحاد المصري لكرة القدم إدارة مباراة القمة 113 إلى طاقم تحكيم مجري بقيادة فيكتور كاساي (حكم ساحة)، وجابور إيروس (مساعد أول)، وجورجي رينغ (مساعد ثان)، وأدم فاركس (حكم رابع).

ويدير كاساي القمة المصرية للمرة الثانية، حيث سبقت له إدارة مباراة الأهلي والزمالك في الدور الأول بالدوري في الموسم الماضي وبالتحديد في فبراير 2015، وفاز الأحمر وقتها بهدفين نظيفين.

يذكر أن عدد الحكام الأجانب الذين أداروا مباريات القمة المصرية بلغ 73 حكما من بينهم كاساي، وهم يمثلون 28 دولة منها 23 دولة أوروبية، وتأتي إيطاليا في المقدمة بـ17 حكما، ثم فرنسا بتسعة حكام، وتحتل اليونان المركز الثالث بستة حكام.

22