قمة واعدة بين بايرن وريال مدريد في دوري الأبطال

الثلاثاء 2014/04/29
أحلام الريال تصطدم بواقعية البايرن

نيقوسيا- ستكون الأنظار شاخصة إلى ملعب اليانز أرينا في ميونيخ اليوم الثلاثاء حيث يستقبل بايرن ميونيخ الألماني حامل اللقب ضيفه ريال مدريد صاحب الرقم القياسي في عدد الألقاب في إياب الدور نصـف نهائي لمسابقـة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ويمني الفريق البافاري النفس باستغلال عاملي الأرض والجمهور وخصوصا عدم خسارته أمام الفريق الأسباني العملاق على أرضه، لتجاوز خسارته بهدف وحيد للمهاجم الفرنسي بنزيمة في مباراة الذهاب، لبلوغ المباراة النهائية الثالثة على التوالي والرابعة في السنوات الخمس الأخيرة (خسر أمام إنتر ميلان الإيطالي عام 2010 على ملعب سانتياغـو برنابيـو في مـدريد وأمـام تشلسي الإنكليـزي عام 2012).

ويخوض بايرن نصف النهائي للمرة الرابعة في آخر خمس سنوات والسادسة عشرة في تاريخه بعد تخطيه مانشستر يونايتد في ربع النهائي، وذلك بعدما احتفظ بلقب الدوري الألماني للمرة الرابعة والعشرين في تاريخه (رقم قياسي).

والتقى بايرن ميونيخ مع ريال مدريد 21 مرة في المسابقات الأوروبية كلها في المسابقة الأولى (فاز 11 وتعادل مرتين وخسر 8)، بينها جمتهما خمس مواجهات في نصف النهائي، تفوق بايرن في 1976 و1987 و2001 و2012 فيما خرج مدريد فائزا مرة يتيمة في 2000.

البافاري لبلوغ المباراة النهائية الثالثة على التوالي، والنادي الملكي لمواصلة حلمه بالتتويج للمرة العاشرة

وأبدى مدرب بايرن ميونيخ الأسباني جوسيب غوارديولا تخوفه من الهجمات المرتدة لريال مدريد على غرار ما حصل ذهابا حيث كان الفريق البافاري الأكثر استحواذا على الكرة. وواجه غوارديولا انتقادات من الرئيس الفخري للنادي البافاري القيصر فرانتس بكنباور معتبرا أن الأسلوب الذي لعـب به بطل ألمانيا “سهّل الأمور على دفـاع مـدريد، وقد افتقد فريقنا للدينامية والضـربـة القاضيـة”.

ويدرك النادي البافاري صعوبة مهمته أمام ريال مدريد وسيحاول استخلاص العبر من مباراة الذهاب والاعتماد على ما فعله وصيفـه الموسم المـاضي مـواطنه بوروسيا دورتمونـد أمام النـادي الملكي في إيـاب دور ربع النهائي عندما تغلب عليه بهدفين نظيفـين وكــان بإمكـانـه إضـافـة أهـداف أخـرى.

ويعول غوارديولا على مهاجمه الفرنسي فرانك ريبيري الذي استعاد مستواه نسبيا أمام فيردر بريمن بعد أن خيب الآمال في مباراة الذهاب أمام النادي الأسباني، إلى جانب روبن ومولر وماريو غوتسه وباستيان شفاينشتايغر وطوني كروس، مع احتمال مشاركة الأسباني ألكانتارا بعد عودته إلى التدريبات في نهاية الأسبوع إثر غياب بسبب الإصابة.

في المقابل، يطمح النادي الملكي إلى مواصلة حلمه بالتتويج باللقب العاشر في المسابقة والأول منذ عام 2002. ويشارك ريال مدريد المتوج بين 1956-1960 و1966 و1998 و2000 و2002، في الدور نصف النهائي للمرة الخامسة والعشرين والرابعة على التوالي (رقم قياسي)، لكنه لم يتأهل إلى النهائي آخر ثلاث مرات بعد سقوطه أمام مواطنه برشلونة (2011) وبايرن ميونيخ بالذات (2012) وبوروسيا دورتموند (2013).

ويدخل ريال مدريد مباراة اليوم منتشيا بفوزه الكبير على ضيفه أوساسونا برباعية نظيفة بينها ثنائية رائعة لنجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف المسابقة القارية العريقة هذا الموسم برصيد 14 هدفا. ورفع رونالدو رصيده إلى 47 هدفا حتى الآن هذا الموسم علما بأنه غاب عن الملاعب لمدة أسبوعين بسبب الإصابة.

وأراح مدرب ريال مدريد الإيطالي كارلو أنشيلوتي نجميه الويلزي غاريث بايل والفرنسي كريم بنزيمة الأول بسبب معاناته من نزلة برد والثاني من إصابة تعرض لها في مباراة الذهاب. ولم يخسر أنشيلوتي أمام فريق ألماني في 6 مباريات عندما كان يشرف على تدريب ميلان، وأكد أن مفتاح التأهل اليوم سيكون بيد الفريق الذي يسبق إلى هز الشباك.

23