قناة القطب الشمالي لن تنافس قناة السويس

الجمعة 2013/10/18
لا بديل عن قناة السويس

القاهرة- قللت هيئة قناة السويس من قدرة قناة "القطب الشمالي" الروسية المُقترحة، التي تربط جنوب شرق آسيا وأوروبا على منافسة قناة السويس قائلة أنها "مشروع غير عملي‏". وأكدت أنه لا بديل عن قناة السويس كممر ملاحي عالمي.

وقال رئيس الهيئة مُهاب مميش، إن الهيئة لديها مشاريع لتحسين الخدمة وتسيير أكبر عدد من السفن في الممر الملاحي للقناة، وأن ذلك "سينعكس على محور القناة الجديد الذي يستهدف تنمية منطقة قناة السويس".

وأشار إلى أن المعدلات القياسية للمرور في القناة حالياً تعكس ثقة الملاحة الدولية والتوكيلات البحرية بالقناة باعتبارها شريان نقل تجاري لا غنى عنه. وأضاف أن قناة "القطب الشمالي الروسية المقترحة ستعمل لفترة 4 أشهر فقط كل عام نظراً للظروف الجوية للربط البحري بين القطب الشمالي وجنوب آسيا".

واعتبر مقترحات دعم المشروع بخطوط سكك الحديد والطرق البرية "مكلفا للغاية وسينعكس على التكلفة الإجمالية للنقل ويجعلها باهظة". ورأى أن هدف التصريحات المتعلقة بالمشروع هو "إحداث زوبعة للتأثير على الملاحة في قناة السويس التي حققت مؤخرا معدلات كبيرة وقياسية وهي مؤمَّنة تماماً والملاحة فيها تسير بشكل منتظم".

وتقوم فكرة قناة القطب الشمالي على تسيير مكسرات الثلج وهي عبارة عن سفن تقوم بالسير أمام السفن العابرة لتكسير الثلج.وتشير البيانات الى إجمالي عدد السفن التي عبرت تلك القناة خلال العام الماضي بلغ 64 سفينة فقط، "وهو ما يعكس عدم فاعلية المشروع حيث أن عدد السفن التي تمر في العام يماثل عدد السفن التي تمر في قناة السويس في اليوم الواحد" بحسب تصريحات مميش لصحيفة الإهرام.

وكانت وسائل إعلام أميركية قد كشفت عن أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بدأ بتنفيذ خطة لإنشاء طريق بديل لقناة السويس يصل بين شرق آسيا وأوروبا، عقب انتهاء بناء أول سكة حديد تصل بين مدينة كازان الروسية وميناء راجين الكوري الشمالي.

11