قناة عراقية جديدة تهتم بعالم المال والأعمال بعيدا عن الصراعات السياسية

منصة "ياس عراق" تطلق خدمتها التلفزيونية "عراق HD24" والتي تسعى إلى تقديم خدمة إعلانية متميزة للشركات والمشاريع الاقتصادية حول مستقبل البلاد الاقتصادي والاستثماري.
الجمعة 2020/06/05
بعيدا عن عالم السياسة

بغداد- اختارت قناة تلفزيونية عراقية جديدة قطاعات الأعمال بمجملها لتكون محور انشغالها، في انطلاقة جديدة تضاف إلى الكم المتعدد من القنوات الفضائية العراقية.

وأطلقت منصة “ياس عراق” خدمتها التلفزيونية “عراق 24 HD”، لتكون أول قناة تلفزيونية تهتم بعالم المال والأعمال في العراق.

وحدد الدكتور علي وجيه مؤسس المشروع والرئيس التنفيذي للقناة توجه المحطة بأنها مخصصة لمواضيع المال والأعمال التي تشمل كل القطاعات بما فيها التعليم الإلكتروني الذي بدأت المؤسسات في العراق بالعمل عليه مؤخرا، والاستثمارات المتعلقة بالبطولات الرياضية للشباب والألعاب الإلكترونية.

وأضاف وجيه في تصريحات لـ”العرب” “أن كل هذه القطاعات تعتبر استثمارات هائلة إضافة إلى العقارات والاتصالات والإنترنت والتعليم، وأخرى موجودة ومجبرة على النمو والاستمرار كقطاع النقل وما يتعلق بالمطارات والسيارات والتجارة، فكل هذا يحتاج إلى تغطية إعلامية”.

علي وجيه: الجمهور العراقي ملّ  الخبر السياسي المتعلق بالتنافس الحزبي، وينتظر مادة تلفزيونية عن مستقبل البلاد الاقتصادي والاستثماري وكيف تدار قطاعات الأعمال
علي وجيه: الجمهور العراقي ملّ  الخبر السياسي المتعلق بالتنافس الحزبي، وينتظر مادة تلفزيونية عن مستقبل البلاد الاقتصادي والاستثماري وكيف تدار قطاعات الأعمال

واختارت المنصة العراقية إطلاق بثها التلفزيوني على قمر نايل سات خلال شهر مايو الذي يفتتحه عيد العمال العالمي ويمثل يوما مهما في حياة الملايين من العراقيين العاملين أو أولئك الذين يبحثون عن فرصة عمل كريم، وبالتزامن مع أول أيام عيد الفطر المبارك في 24 من الشهر ذاته، وهو ينطبق مع اسم القناة “عراق 24 HD” وجرى اختيار التوقيت على هذا النحو.

وتابع وجيه أن الجمهور العراقي ملّ الخبر السياسي المتعلق بالتنافس الحزبي، وبات ينتظر مادة تلفزيونية عن مستقبل البلاد الاقتصادي والاستثماري وكيف تدار قطاعات الأعمال.

وأوضح “لا يمكن الفصل بين قطاع الأعمال والسياسة، لكننا في القناة سننتقي الخبر السياسي الذي يهمنا وهو ما يتعلق باللجان المالية والبرلمانية، لجان عمل البنك المركزي والقوانين التي لها علاقة بالاقتصاد، أي أن القناة لن تغوص في السياسة”.

واختارت القناة شعارها وهويتها “صنع في العراق” “الحياة أكبر من السياسة” “الفرصة والأمل” للتأكيد على أنها خارج الجدل السياسي المحلي والنزاعات الحزبية المعتادة، وتبشر بأن في العراق فرصا عظيمة وقطاعات جافة بحاجة إلى قنوات رافدة وإلى الملايين من العاملين والمستثمرين الشجعان الذين هم بحاجة في المقابل إلى إعلام متين المحتوى وعالي الجودة.

وتابع الرئيس التنفيذي لـ”عراق 24 HD” أن محتوى القناة وفكرة قيامها قائمة على روح الاستثمار والعمل والإنسان والفرصة والمنتوج المحلي، لذلك فهي ليست في معرض منافسة طرف أو محور أو وسيلة أخرى وإنها امتداد لمنصة العراق www.yesiraq.com التي عرفت بهويتها القائمة على المحتوى بدلا من التورط في الخلافات السياسية المحلية أو محاباة طرف فوق آخر.

وستبث القناة برامجها من استوديو في بغداد وآخر في البصرة ومكاتبها في المحافظات العراقية ذات الطبيعة الاقتصادية والسياحية والحدودية. ويعزز ساعات البث شركاء إعلاميون في أسواق بورصة عربية وأجنبية.

وأكد وجيه الذي سبق أن عمل مديرا للأخبار في قناة الشرقية “أن القناة تدير نفسها بنفسها عبر الخدمة الإعلانية المتميزة التي ستقدمها للشركات والمشاريع الاقتصادية، فضلا عن كونها لن تجازف في بداياتها بالإنتاج التلفزيوني المكلف الذي يتمثل بالإنتاج الدرامي أو المسلسلات أو هذا النوع من الإنتاج”.

وشدد على الالتزام بالشفافية في ذكر مصدر التمويل، من خلال إعلانات واضحة ورعاية واضحة.

18