قهوة قشر البن حاجة اجتماعية في صنعاء

الجمعة 2013/11/08
القشر عادة صنعانية متبعة من مئات السنين

صنعاء- ينتشر في منازل ومقاهي البلدة القديمة في صنعاء تقليد قديم هو شرب قهوة القشر التي تعد من مسحوق الغلاف الخارجي لحبوب البن.

وقهوة القشر تحتوي على نسبة أقل من الكافيين الموجود في البن ويقال إن المشروب غني بمضادات الأكسدة. ويباع قشر البن في كثير من المتاجر في شوارع البلدة القديمة.

وقال تاجر يبيع قشر البن يدعى علي الشامي: " القشر أنواع، مطري.. وحيمي.. وإسماعيلي، وفيه أنواع كثيرة وليس نوعا واحدا."

وتقدم قهوة البن للضيوف في المنازل ويقدم معها مسحوق القرفة والزنجبيل.

وقال يمني من أهالي صنعاء القديمة يدعى محمد حسن الخميسي: " القشر ويقصد بذلك القهوة، هو عادة صنعانية متبعة من مئات السنين.. وهو حاجة اجتماعية تجمع الناس."

ويقبل كثير من اليمنيين على شرب قهوة القشر بعد وجبة الغداء حيث يقال إنها مفيدة لعملية الهضم.

وقال تاجر آخر في البلدة القديمة يدعى هاني عبد الله الشوكاني: "قهوة القشر تكون قهوة خفيفة وأيضا مليّنة للمعدة. وهي مرغوب فيها من الصغار والكبار ولذلك أحبها الشعب اليمني منذ القدم."

ويقول البعض إن قهوة القشر تقدم أيضا خلال اللقاءات الاجتماعية التي لا يمضغ روادها أوراق نبات القات المخدر.

وقال عبد الحليم إسماعيل من أهالي البلدة القديمة: "طبعا أحد الأماكن الذي يرتاده الناس هي مثل هذه القهوة أو المنتدى المصغر.. يرتاده في معظم الأوقات من لا يتناولون القات."

وتعدّ قهوة قشر البن من قشور بذرة البن الجافة بعد تحميصها وطحنها ويضاف إليها الماء المغلّى والهيل المطحون.

21