قوات الرئيس اليمني تسيطر على مطار عدن ومقتل ستة أشخاص

الخميس 2015/03/19
مقتل أربعة من أفراد القوات الخاصة واثنين من الميليشيات المحلية في الاشتباكات

عدن ـ قال مسؤول محلي ومسعفون إن القوات الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي سيطرت الخميس على مطار عدن الدولي بعد معارك مع قوات منافسه أسفرت عن مقتل ستة أشخاص.

ونشرت قوات هادي دبابات ومركبات مدرعة في هذه المدينة الساحلية الجنوبية في مواجهة قوات خاصة مُدججة بالسلاح تابعة للرئيس السابق علي عبد الله صالح حليف الحركة الحوثية التي تسيطر على شمال اليمن.

وامتد القتال الذي اندلع عند قاعدة للقوات الخاصة في حي خور مكسر في عدن إلى مناطق سكنية وأدى إلى إغلاق طرق مؤدية للمطار.

وقال مسؤولون أمنيون محليون ومسعفون إن أربعة من أفراد القوات الخاصة واثنين من الميليشيات المحلية قتلوا في الاشتباكات. وكان هناك عدد من المصابين لكن لم يعرف على الفور عددهم بدقة.

وشنت طائرة حربية غارة على مجمع القصر الرئاسي في عدن وردت المضادات الارضية مجبرة الطائرة على الانسحاب، بحسبما افادت مصادر امنية.

وحلقت الطائرة فوق القصر الرئاسي في المعاشيق حيث كان يتواجد الرئيس هادي، الا ان الضربة اصابت تلة قريبة بحسب المصادر الامنية.

وذكر مصدر امني ان "الطائرة اطلقت طلقتين دون ان تصيب القصر الرئاسي ولم يسفر ذلك عن اي ضحايا". ولم تتضح خلفية الغارة الا ان المصدر قال انها "رسالة للرئيس هادي".

وقد تم إخلاء القصر الرئاسي عقب تعرضه للقصف، وأوضح مسؤول أمني مفضلا عدم نشر اسمه، أنه "تم إجلاء الرئيس هادي وطاقمه من القصر الجمهوري بمنطقة المعاشيق، بعدن بعد قصفه من قبل الطائرة"، ولم يكشف عن وجهة هادي وفريقه.

وكان الرئيس هادي انتقل في 21 شباط الى عدن لممارسة مهامه كرئيس معترف به للبلاد بعد ان تمكن من الإفلات من الاقامة الجبرية التي فرضها عليه المسلحون الحوثيون الشيعة الذين يسيطرون على صنعاء.

وتسيطر جماعة الحوثي، على مفاصل الدولة والجيش في صنعاء، بما فيها قيادة القوات الجوية، وقاعدة الديلمي الجوية، التي تعتبر إحدى قواعد انطلاق الطيران الحربي اليمني.

وكان الطيران الحربي الذي يقع تحت سيطرة الحوثيين قد حلق بكثافة في سماء عدن، وفتح حاجز الصوت في مناطق عدة، قبل أن يقصف.

وتأتي هذه التطورات عقب سيطرة الجيش اليمني، مدعوماً بمسلحي اللجان الشعبية الموالية لهادي، على معسكر قوات الأمن الخاصة، والسيطرة على مطار عدن الذي كانت القوات قد سيطرت على أجزاء منه في وقت مبكر من الخميس.

1