قوات سوريا الديمقراطية تستعد لمعركة شمال دير الزور

السبت 2017/09/09
دفع داعش للتقهقر

بيروت - قال مسؤول كبير في قوات سوريا الديمقراطية إن القوات المدعومة من الولايات المتحدة ستعلن عن عملية ضد تنظيم داعش في شمال محافظة دير الزور.

وأضاف المسؤول أن العملية التي تهدف إلى دفع داعش إلى التقهقر من المناطق الشمالية لدير الزور ستعلن رسميا السبت.

وقال إن القوات ستطلق الهجوم من جنوب الحسكة الخاضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية في إطار هجوم أوسع لطرد التنظيم من مدينة الرقة.

وتقاتل قوات سوريا الديمقراطية، وهي تحالف من قوات كردية وعربية، لطرد الدولة الإسلامية من مدينة الرقة إلى الشمال على نهر الفرات مدعومة بغطاء جوي ودعم قوات خاصة من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

وتقول قوات سوريا الديمقراطية التي تقودها وحدات حماية الشعب الكردية إنها انتزعت السيطرة على 65 في المئة من مدينة الرقة من داعش.

وفي هجوم دير الزور ستنطلق قوات سوريا الديمقراطية باتجاه نهر الفرات من شرق المحافظة على الحدود مع العراق.

ومن المرجح أن تجعل العملية قوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة قريبة من قوات الجيش السوري والقوات المتحالفة معها والتي حققت تقدما في مدينة دير الزور.

وقبل أيام وصل الجيش السوري إلى جيب تابع له في مدينة دير الزور على الضفة الغربية لنهر الفرات ليكسر بذلك حصارا كانت تفرضه الدولة الإسلامية على الجيب منذ ثلاث سنوات.

وبمساعدة سلاح الجو الروسي ومقاتلين مدعومين من إيران توج التقدم أشهرا من التقدم المطرد ضد الدولة الإسلامية عبر الصحراء.

1