قواعد استحمام الرضع

ثلاث مرات أسبوعيا تكفي لاستحمام الرضيع مع استعمال المستحضرات الغنية بالدهون وأن تتراوح مدة الاستحمام بين 5 و10 دقائق.
الأحد 2019/04/21
تجنب سكب الماء مباشرة على وجه الرضيع وعينيه

حذرت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال من أن الاستحمام اليومي يتسبب في جفاف والتهاب بشرة الرضيع، التي لا تزال رقيقة وحساسة.

ولتجنب ذلك أكدت الرابطة أنه يكفي أن يستحم الرضيع بمعدل مرة إلى ثلاث مرات أسبوعيا، مع مراعاة أن تكون درجة حرارة الماء هي نفس درجة حرارة جسم الرضيع، وألا يرتفع مستوى الماء عن مستوى كتف الرضيع.

ومن المهم أيضا استعمال مستحضرات الاستحمام الغنية بالدهون وذات الأس الهيدروجيني المحايد (pH) بدلا من الصابون العادي والمستحضرات ذات الرغوة، مع مراعاة أن تتراوح مدة الاستحمام بين 5 و10 دقائق على الأكثر، كي لا تترقق بشرة الرضيع.

وتنصح الأم الجديدة بالتدرب على كيفية مسك الرضيع عند تحميمه مع رفع الذقن والرأس إلى أعلى، وتجنب سكب الماء مباشرة على وجهه وعينيه، وتعلم كيفية تنظيف أطرافه دون أن يقع من يديها.

وبعد الاستحمام ينبغي العناية ببشرة الرضيع بواسطة مستحضرات ترطيب البشرة، خاصة تلك التي تقوم على أساس زيت دوار الشمس، في حين ينبغي الابتعاد عن الفازلين وزيوت البرافين.

كما لا يجوز استخدام البودرة للرضع؛ نظرا لأنها قد تتسبب في انسداد مسام البشرة من ناحية، كما قد يستنشقها الرضيع من ناحية أخرى.

21