قوافل أدبية وملتقيات تجمع ألوانا من الشعر العربي في الشارقة

دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة تسعى إلى تقديم نشاطات ثقافية متنوعة داخل الإمارات وخارجها خدمة للثقافة العربية.
الأربعاء 2018/08/01
الموسم الجديد ينطلق بالشعر الشعبي

الشارقة - تبدأ دائرة الثقافة والإعلام في الشارقة برنامجها السنوي الخاص بالمهرجانات والملتقيات الدائمة في شهر سبتمبر 2018 حتى يونيو 2019، وذلك استمرارا لدور الشارقة الريادي والتفاعلي في رفد المشهد الثقافي المحلي والعربي والعالمي.

ويضم البرنامج العديد من الأنشطة والفعاليات للإدارات والأقسام في الدائرة، كالشؤون الثقافية، المسرح، بيت الشعر، مركز الشارقة للشعر الشعبي، الدراسات والنشر، والمنطقة الشرقية.

وتشتمل هذه الأنشطة والفعاليات على ورش العمل والدورات الفنية والمعارض والأمسيات والمحاضرات والندوات الثقافية والملتقيات الشعرية والقصصية والروائية والعروض المسرحية، إضافة إلى العديد من الجوائز في كافة حقول الإبداع عبر برامج جديدة تأتي نتيجة لتقييم ما تم طرحه في دورات سابقة، إلى جانب دراسة اقتراحات الشرائح المجتمعية واحتياجاتها المعرفية، وتنفيذا لتوصيات وقرارات الملتقيات التخصصية، وإقامتها في بلدان عربية مختلفة للوصول إلى المثقف والمبدع العربي مثل المسرح وملتقى الشارقة للسرد وجائزة الشارقة للإبداع العربي وبيوت الشعر.

وينطلق برنامج الموسم الجديد في سبتمبر 2018 بفعالية ملتقى الشارقة للشعر الشعبي، الذي يخصص هذا العام لشعراء من البحرين، وملتقى الشارقة للسرد بدورته الخامسة عشرة الذي يعقد للمرة الثانية خارج إمارة الشارقة في مدينة الرباط بالمغرب، ومهرجان مراكش للشعر العربي- الدورة الأولى في المغرب، ومهرجان كلباء للمسرحيات القصيرة.

وفي شهر أكتوبر يُقام مهرجان المفرق للشعر العربي في دورته الرابعة في الأردن، تليه القوافل الثقافية في مدينة الذيد بالشارقة. وبمناسبة احتفالية مدينة وجدة عاصمة للثقافة العربية لعام 2018 ينظم بيت الشعر في تطوان بالمغرب فعالية ليالي الشعر في وجدة، بعدها يقام ملتقى الشارقة للشعر العربي، المخصص لشعراء من الأردن. وتختتم فعاليات أكتوبر بالدورة الثانية من مهرجان دبا الحصن الثقافي.

وتبدأ فعاليات شهر نوفمبر بمهرجان كلباء الثقافي، ومهرجان الأُقصر للشعر العربي في دورته الثالثة بمصر، ثم مهرجان الخرطوم للشعر العربي في السودان في دورته الثانية، تليهما احتفالات اليوم الوطني وأمسية شعرية في يوم الشهيد.

ويشهد شهر ديسمبر 2018 مهرجاني القيروان للشعر العربي بتونس في دورة ثالثة، والفنون الإسلامية الدورة الحادية والعشرين، واحتفالية بيت الشعر باليوم العالمي للغة العربية، وملتقى الشارقة للشعر الشعبي، الذي يخصص لشعراء من سلطنة عُمان، كما يقام مهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي في دورته الرابعة، إضافة إلى تنظيم الدورة الحادية عشرة من جائزة الشارقة للنقد التشكيلي، والدورة الثامنة من مهرجان الشارقة للمسرح الكشفي.

ويستهل عام 2019 فعالياته في شهر يناير بملتقى مليحة الثقافي الدورة الثانية، ومهرجان الشارقة للشعر العربي الدورة السابعة عشرة، ومهرجان خورفكان المسرحي الدورة السادسة، والقوافل الثقافية في المنطقة الشرقية بشعار “سفر في الذاكرة… تكريس للقيم”. أما أنشطة فبراير فتبدأ بمهرجان الشارقة للشعر الشعبي في دورته الخامسة عشرة، والقوافل الثقافية، ومهرجان الشارقة للمسرح الخليجي في دورته الثالثة من 12 إلى 17 فبراير، ومهرجان نواكشوط للشعر العربي في موريتانيا الدورة الرابعة، ومهرجان دبا الحصن للمسرح الثنائي، إضافة إلى ملتقى الشارقة السادس عشر للمسرح العربي.

وفي مارس 2019 تنطلق فعاليات الدورة الرابعة من مهرجان خورفكان الثقافي، وورشة “فن الشعر والعروض” في دورتها الحادية عشرة، وحفل تكريم مؤلفي إصدارات الدائرة الدورة التاسعة، وملتقى الشارقة للشعر العربي الذي يخصص دورته هذه لشعراء من الكويت. كما تقام احتفالية اليوم العالمي للشعر في 19 مارس، وأيام الشارقة المسرحية الدورة التاسعة والعشرين من 20 إلى 28 مارس، وملتقى الشارقة للشعر الشعبي المخصص لشعراء من لبنان، إضافة إلى أيام وادي الحلو للشلة الشعبية في دورتها الرابعة.

فيما يبدأ شهر أبريل بملتقى الشارقة للشعر الشعبي المخصص لشعراء من اليمن، وملتقى الشارقة للشعر العربي لشعراء من البحرين، علاوة على فعاليات الدورة الثانية والعشرين لجائزة الشارقة للإبداع العربي، الإصدار الأول، والتي ستنظم في إحدى الدول العربية ويستتبع في الشارقة.

ويشهد شهر مايو انطلاق مهرجان الشارقة للمسرح المدرسي في دورته التاسعة، وتُنظم في  شهر يونيو فعاليات مهرجان تطوان للشعر العربي في دورته الثالثة.

14