قوة الموسيقى في الأرض القاسية

الجمعة 2015/06/05
ساندي تولان يوقع كتابه في متحف محمود دوريش

رام الله (فلسطين)- وقّع الكاتب الأميركي ساندي تولان، حديثا، كتابه “أطفال الحجارة”، في متحف محمود درويش بمدينة رام الله.

الكتاب صدر باللغة الإنكليزية في الولايات المتحدة، عن دار بلومزبري، ويقع في 452 صفحة من القطع المتوسط.

وقرأ تولان مقاطع من الكتاب، الذي حمل عنوانا فرعيا “قوة الموسيقى في الأرض القاسية”، ويتحدث في مجمله عن كيفية تواجد الموسيقى في بلاد تعيش تحت الاحتلال والحروب، متخذا من عناصر الكمنجاتي نموذجا.

وقدمت فرقة “شغف'” التابعة لمعهد الكمنجاتي فقرة موسيقية بعد الحوار الذي دار مع تولان.

والكاتب الأميركي تولان، كان دائم الدعوات إلى قطع المساعدات الأميركية عن إسرائيل ويقول: فشل واشنطن في تحدّي السياسية الاستيطانية الإسرائيلية يعني تبني نظام هيمنة الدولة الواحدة من خلال الاحتلال العسكري”.

والكاتب تولان هو معلم وإذاعي ومخرج أفلام وثائقية، أصدر كتابين قبل كتابه هذا، هما: “أنا وهانك”، يتحدّث عن التقاطع بين العرق والرياضة، و”شجرة الليمون” الذي يتحدث فيه عن بيت فلسطيني استولت عليه مواطنة إسرائيلية.

14