كارثة إنسانية تتهدد جنوب السودان

السبت 2014/06/21
وضع انساني مقلق

جوبا- أعربت منظمة أطباء بلا حدود، الجمعة، عن قلقها إزاء كارثة إنسانية محتملة تجتاح جنوب السودان بسبب الصراع المستمر منذ ما يقرب عن 7 أشهر.

وأوضحت أن الظروف غير الصحية في إحدى قواعد الأمم المتحدة بالبلاد، والتي لجأ إليها قرابة 45 ألف مدني هربا من هجمات انتقامية، سجلت أعداد كثيرة في الوفيات، وصفتها بالمقلقة.

وأضافت المنظمة أن ثلاثة أطفال تحت سن الخامسة يموتون كل يوم في المخيم الواقع في بنتيو كبرى مدن ولاية الوحدة الغنية بالنفط.

وقالت نورا الشايبي التي تدير مستشفى تابع للمنظمة في المخيم إن “الناس الذين أتوا هنا بحثا عن الأمان يواجهون ظروفا تهدد حياتهم داخل المخيمات، إن الوضع يتحول بسرعة إلى كارثة”.

وأشارت الشايبي إلى أن السكان يضطرون للشرب من برك مائية غالبا ما تكون ملوثة، ما يتسبب لهم في أمراض تؤدي إلى موتهم، فضلا عن سوء التغذية بسبب النقص الكبير في المواد الغذائية.

وللإشارة فإن قواعد الأمم المتحدة في جنوب السودان تحتضن أكثر من 95 ألف مدني هربوا من الحرب المستعرة بين طرفي النزاع في البلاد.

5