كارما تخطط لطرح ريفيرو كهربائية بمواصفات استثنائية

أحدث إصدارت كارما ريفيرو جاهزة للتنافس مع فورد موستينغ ماك – إي وتسلا موديل واي وفيسكر أوشن المرتقبة.
الأربعاء 2021/02/24
سيارة تنافسية بمواصفات عالية

كالفيورنيا (الولايات المتحدة)- في الوقت الذي يبني فيه كارما أوتوموتيف صانع السيارات الذي يتخذ من كاليفورنيا مقرا له طرازا واحدا وهي سيارة سيدان الهجينة ريفيرو التي تعمل بالبنزين والكهرباء، فإن لدى الشركة خططا طموحة لانتزاع موطئ قدم لها في سوق مزدحم بالموديلات الصديقة للبيئة.

وخلال السنوات السبع الأخيرة بدأت الشركة التي كان اسمها فيسكر أوتوموتيف بعد تجربة فاشلة لم تنجح لانتزاع مكان لها في القطاع، رغم أنها اشتهرت بتصميم أستون مارتن دي.بي 8 وبي.أم.دبليو زد 8، تحلم بابتكار سيارة فاخرة كهربائية بالكامل.

وتطور المنافسة الشرسة بين الشركات الأميركية مثل تسلا وريفيان وبولينغر وفورد وجنرال موتورز وشركات أوروبية مثل جاغوار وأودي ومرسيدس بنز وفولكسفاغن يبدو دافعا لكارما من أجل الظهور بشكل أفضل.

ولذلك تعمل كارما أوتوموتيف لإظهار المنتجات المستقبلية المحتملة في طريقة السيارات التجريبية، وهذا يشمل سيارة جي.تي الكوبيه السلنكية، وكذلك السيارات الرياضية “أس.سي 1” و”أس.سي 2″، وهي خطوة تأتي بعد أن واجهت الشركة صعوبات قبل أن تستحوذ عليها مجموعة وانكسيانغ الصينية في العام 2014 لتبدأ معها رحلة العودة إلى حلبة التنافس.

ومع ذلك تكشف صور براءات الاختراع المقدمة إلى مكتب براءات الاختراع والعلامات التجارية في الولايات المتحدة أن لدى كارما أيضا خططًا لإنتاج سيارة دفع رباعي.

وسيحدد الوقت فقط ما إذا كانت السيارة في هذه الصور تتجسد كسيارة مفهوم أم مركبة إنتاج جاهزة للبيع بالنظر إلى زخم المبيعات وراء سيارات الدفع الرباعي، ويعتقد المختصون في عالم السيارات في موقع “موتور تريند” أن كارما الأطول ستشهد إنتاجا قياسيا أكبر يفوق طرازات “جي.تي أس.سي 1″ و”أس.سي 2” على الإطلاق.

وبافتراض أن كارما تمكنت من إنتاج وبيع سيارات الدفع الرباعي مثل تلك التي شوهدت في صور براءات الاختراع والتي نشرها “موتور تريند”، فمن المحتمل أن تتخلى العلامة التجارية عن مجموعة نقل الحركة الموصولة بدقة في ريفيرو لإعداد مخصص للبطارية الكهربائية.

Thumbnail

وبعبارة أخرى ستحاول سيارات الدفع الرباعي الخاصة بشركة كارما بشكل شبه مؤكد سرقة الانتباه بعيدا عن المنتجات المنافسة مثل فورد موستينغ ماك-إي وتسلا موديل واي وفيسكر أوشن المرتقبة التي تعد فكرة الدنماركي هنري فيسكر المصمم السابق في شركة بي.أم.دبيلو، وهو نفس الشخص الذي أتى بفيسكر كارما التي أصبحت في النهاية كارما ريفيرو.

ومن خلال التصميمات الأولية يبدو أن كارما ريفيو لديها طابع مميز يمكنها من المنافسة مع الطرازات الكهربائية الأخرى بفضل مظهر منخفض متدلّ وظهر واسع.

ومن المحتمل أن يخفي غطاء محرك السيارة الطويل “صندوقا أماميا” كبيرا، على الرغم من أنه ليس من المفاجئ إذا قدمت كارما أيضًا متغيرًا هجينًا إضافيًا من سيارات الدفع الرباعي مع محرك إزاحة صغير أسفل الغطاء وربما يكون نفس مصدر بي.أم.دبليو مزود بشاحن توربيني ثلاثي الأسطوانات متوفر في ريفيرو.

وهناك من يراهن على أن البديل الأكثر توجها نحو الأداء لسيارة كارما “أس.يو.في” سيقدم أرقام تسارع قابلة للمقارنة مع كارما ريفيرو على أن تتراوح من الثبات إلى مئة كيلومتر في الساعة في غضون 3.9 ثوان.

17