كارو يقود سفينة منتخب عمان

السبت 2016/01/16
كارو يملك تجربة تدريبية في المنطقة الخليجية

مسقط - نجح الاتحاد العماني لكرة القدم في التعاقد مع الأسباني خوان رامون لوبيز كارو لتدريب منتخبه خلفا للفرنسي بول لوغوين المقـال من منصبـه في نوفمبر الماضي.

ويملك لوبيز كارو تجربة تدريبية في المنطقة الخليجية، إذ قاد منتخب السعودية نحو عامين بعد إقالة الهولندي فرانك ريكارد مطلع 2013. ولم يحرز لوبيز كارو أي لقب في مسيرته التدريبية، وكان قريبا من ذلك أواخر 2014 حين قاد منتخب السعودية إلى المباراة النهائية لكأس الخليج بالرياض لكنه خسر أمام نظيره القطري 1-2 لتتم إقالته مباشرة في ديسمبر من العام ذاته.

ودرب لوبيز كارو فرقا عدة منها فريق الدرجة الثانية لريال مدريد بين 2001 و2005، ثم الفريق الأول في موسم 2005-2006، كما أشرف على منتخب أسبانيا للشباب بين 2008 و2010.

وكان الاتحاد العماني قد أقال لوغوين في التاسع عشر من نوفمبر 2015، بعد يومين فقط من الخسارة أمام تركمانستان 1-2 في التصفيات المزدوجة المؤهلة إلى نهائيات مونديال 2018 في روسيا وكأس آسيا 2019 في الإمارات.

وتحتل عمان المركز الثاني في ترتيب المجموعة الرابعة برصيد 11 نقطة من 6 مباريات خلف إيران المتصدرة (14 من 6) وأمام تركمانستان الثالثة (10 من 7).

وتتأهل المنتخبات التي تحتل المركز الأول في المجموعات الثماني إضافة إلى أفضل 4 منتخبات تحتل المركز الثاني في هذه المجموعات، إلى الدور الثالث الحاسم من تصفيات المونديال وفي نفس الوقت إلى نهائيات كأس آسيا.

يحمل لوبيز كارو سيرة ذاتية متميزة ومسيرة تدريبية حافلة جدا، وبدأ مدرب منتخب عمان الجديد التدريب قبل أن يكمل الثلاثين عاما حيث درب عددا من الأندية في مدينته، ثم درب نادي ميليلة ونادي رديف مايوركا.

22