كارينيو يبدأ مسيرة جديدة مع الشباب السعودي

وقعت إدارة نادي الشباب السعودي رسميا مع الأوروغوياني دانيال كارينيو لتدريب الفريق الأول خلفا للمدرب المؤقت الإنكليزي مارك نويل. وقدم النادي السعودي مدربه الجديد في مؤتمر صحافي ليبدأ الأخير تجربة جديدة في مسيرته.
الأربعاء 2017/10/04
التحدي الصعب

الرياض – عين نادي الشباب السعودي لكرة القدم الأوروغوياني خوسيه دانيال كارينيو مدربا له، بعد نحو أسبوعين على إنهاء التعاقد مع المدرب والنجم السعودي السابق سامي الجابر بسبب النتائج المتواضعة. وعقد النادي مؤتمرا صحافيا للإعلان عن تعيين المدرب البالغ من العمر 54 عاما، ليخوض تجربته الثانية في السعودية، بعدما قاد النصر عام 2014 إلى لقبي الدوري والكأس. وشهدت المفاوضات بين الطرفين الكثير من الشد والجذب، حيث كانت الإدارة ترغب في تسليم الحقوق المالية للمدرب على شكل دفعات ورواتب، لكنها صدمت برغبة كارينيو في الحصول على مقدم تعاقد يبلغ 300 ألف دولار (مليون ريال)، كضمان لمستحقاته المالية.

وقال المدرب الجديد حسب ما نقل عنه حساب النادي على موقع “تويتر”، “سأبدأ مرحلة جديدة في مسيرتي التدريبية، وأتمنى أن أقدم مع الشباب كل ما أملك”، مضيفا “الآن أنا في ناد كبير ويحتاج مني أيضا عملا كبيرا، فأنا لدي أهداف كبيرة سأعمل على تحقيقها”. وتابع “الإدارة شرحت لي وضع النادي، وستكون هناك الكثير من التغييرات الإيجابية في المستقبل”، مؤكدا احترامه للجابر “كشخص وكمدرب، وسوف أستفيد من كل الأشياء الإيجابية التي عملها”.

وكان الشباب أعلن منتصف سبتمبر إنهاء تعاقده مع الجابر الذي تولى الإشراف عليه مطلع الموسم الماضي بعقد لثلاث سنوات، إلا أن اللاعب الدولي السابق فشل في تحقيق النتائج المرجوة من الفريق، إذ احتل المركز السادس في الدوري المحلي الموسم الماضي. ويحتل الشباب حاليا المركز التاسع في ترتيب الدوري مع ست نقاط من خمس مباريات، من فوزين وثلاث هزائم.

قال دانيال كارينيو، المدرب الجديد للشباب، إنه سيستفيد من إرث سلفه، سامي الجابر، متعهدا بتغييرات إيجابية مع النادي المتعثر حاليا في دوري المحترفين السعودي لكرة القدم. وقدم الشباب مدربه الأوروغواياني، الذي سبق له تحقيق نجاحات في السعودية مع فريق النصر، أمام وسائل الإعلام، الاثنين، بعدما وقع على عقد حتى نهاية الموسم مع إمكانية التجديد.

وقال كارينيو في المؤتمر الصحافي “أحترم سامي الجابر كشخص ومدرب، وسأستفيد من الأشياء الإيجابية التي تركها في الشباب.. سأبدأ مرحلة جديدة في مسيرتي، وأتمنى تقديم كل ما لدي للشباب، وأشكر النادي على إتاحة الفرصة لي للعودة مجددا إلى الدوري السعودي”.

وقاد كارينيو النصر إلى الفوز بالدوري السعودي، وكأس ولي العهد في موسم 2013-2014، قبل أن يتولى بعد ذلك قيادة العربي القطري، ثم منتخب قطر.

وأضاف “ستكون هناك الكثير من التغييرات الإيجابية في المستقبل، ومن خلال متابعتي للفريق في آخر مباراتين، رأيت أشياء جيدة، وأخرى بحاجة إلى تصحيح، وأثق في إمكاناتي الفنية وسأبذل قصارى جهدي مع اللاعبين”.

دانيال كارينيو، المدرب الجديد للشباب، قال إنه سيستفيد من إرث سلفه سامي الجابر، متعهدا بتغييرات إيجابية مع النادي

ونفى المدرب الأوروغواياني تلقيه أي عرض جاد من الأندية السعودية خلال الفترة الماضية، عدا الشباب الذي حمل عرضه جدية تامة، وقال “الشباب كان جادا في التوقيع معي، هو النادي الوحيد من السعودية الذي سعى لذلك، سعيد جدا بقبول عرضه، وتولي تدريب فريق كبير في الدوري السعودي الذي ارتحت للعمل فيه من خلال تجربتي السابقة مع النصر التي كانت ناجحة”.

وتابع “بالتأكيد ستختلف هذه التجربة عن سابقتها، الآن أعود ولدي معرفة تامة بجميع الفرق المنافسة، هذا أحد العوامل التي ستساعدني على تقديم عمل مميز مع الشباب الذي تابعت عدة مباريات له خلال الموسم الماضي والموسم الحالي، كما شاهدت مباراته الأخيرة أمام النصر من داخل الملعب”.

وأضاف “من خلال مشاهداتي السابقة سأضع استراتيجية خاصة للفريق، وسنستغل فترة التوقف الحالية لتصحيح بعض الأخطاء الماضية، وترتيب النواقص التي يحتاجها الفريق من خلال تكثيف التمارين، وأداء مباريات ودية، بالطبع ستكون هناك بعض التغييرات التي لا بد منها”.

وخاض الشباب أول تدريباته تحت إشراف المدير الفني الجديد بحضور رئيس النادي عبدالله القريني بعد الراحة التي حصل عليها اللاعبون عقب مباراة الفريق الأخيرة أمام النصر التي انتهت بالخسارة (0-1). وفي المؤتمر نفسه أوضح الأمين العام للنادي أحمد العقيل أن عقد كارينيو يمتد حتى نهاية الموسم الحالي مع إمكانية التجديد لموسم.

وشدد على أن المدرب هو “الأفضل للفريق في هذه المرحلة”، متمنيا أن “يعود الشباب إلى وضعه الطبيعي”. ومساء الاثنين، نشر النادي صورا لخوض لاعبيه تدريبهم الأول بإشراف المدرب الذي سبق له خوض تجارب عدة في بلاده، إضافة إلى تدريب ناديي العربي وقطر الرياضي القطريين.

من جهته أعرب سامي الجابر، المدير الفني السابق لنادي الشباب السعودي، عن تمنياته بالتوفيق لخلفه، الأورغواياني دانيال كارينيو مدرب الفريق الجديد، في مهمته المقبلة.

22