كافاني مطروح على طاولة كبار القارة العجوز

الأحد 2013/11/17
كافاني يعتزم الرحيل عن إمارة باريس

باريس- يتطلع الجميع إلى "الماتادور" الأوروغوياني إدينسون كافاني لمواصلة مسيرة التألق، التي بدأها مع نادي نابولي الإيطالي، مع منتخب بلاده بطل أميركا اللاتينية، فوسط الحديث عن نجوم كبار على مستوى العالم مثل "السلطان" إبراهيموفيتش، نجح كافاني في أن يحفر إسمه كأحد أبرز المهاجمين المتألقين بين أسوار قلعة باريس في الفترة الأخيرة.

لعل الدوري الفرنسي يمثل نوعية من البطولات التي يمكنها أن تزيد فيها من إنجازاته، في ظل وجود هذا الكم من النجوم في قلب المنافسة. ويمكن أن يكون تألق كافاني هو الطريق الذي يدفعه ليكون بين أحد نجوم القمة في عالم كرة القدم.

لكن في المقابل ولا سيما بعد التألق اللافت الذي ظهر به العملاق زلاتان إبراهيموفيتش في الفريق الباريسي، ذكرت تقارير صحفية فرنسية أن المهاجم الأوروغوياني إدينسون كافاني مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، يفكر في الرحيل عن بطل الدوري الفرنسي مع نهاية الموسم الحالي بسبب عدم قدرته على منافسة زميله في الفريق، العملاق السويدي ابراهيموفيتش. وطلب المهاجم الأوروغوياني من النادي الباريسي بالسماح له بمغادرة النادي مع نهاية الموسم الحالي، والسماح له بالانتقال إلى ناد آخر في ظل رغبة العديد من الأندية الكبرى في الظفر بخدماته.

ووفقا لتقارير صحفية فإن كافاني لا يشعر بالرضا، بالتواجد مع النادي الباريسي، بسبب المنافسة الشديدة مع إبراهيموفيتش الذي يسجل معظم أهداف الفريق، مشيرا إلى أن كافاني لم ينجح في استعادة مستواه الذي كان يقدمه مع نابولي خلال المواسم الماضية.

وذكرت صحيفة "ديفنسا سنترال" الأسبانية بأن كافاني يأمل في الانتقال إلى ريال مدريد في حال رحيله عن باريس سان جيرمان، حيث ينتظر إشارة من إدارة النادي الملكي من أجل اللعب لصفوفه على الرغم من رغبة العديد من الأندية الإنكليزية بضمه كمانشستر سيتي وتشلسي وأرسنال.

ووفقا لتقارير إنكليزية فإن مانشستر سيتي وتشلسي يضعان اللاعب على رأس أولوياتهما في الموسم المقبل خصوصا بعد فشلهما في ضمه خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية، كما أن أرسنال المتصدر بصدد تجهيز عرض كبير لكافاني على غرار صفقة صانع الألعاب الألماني مسعود أوزيل. وجدير بالذكر أن كافاني كان قد انضم إلى صفوف باريس سان جيرمان خلال الصيف الماضي قادما من نابولي الإيطالي مقابل 64 مليون يورو.

وجد صعوبة في أن يصبح رقم 1 في فريقه

وأكدت عدة وسائل إعلام بريطانية أن كافاني مطروح على طاولة عدة أندية كبرى، وقد يغادر فرنسا في الصيف القادم لكونه يجد صعوبة في أن يصبح المهاجم رقم 1 في فريقه. وقالت صحيفة "دايلي إكسبريس" البريطانية إن اللاعب يحب التواجد في مركز المهاجم الصريح، لكن وجود زلاتان إبراهيموفيتش يجعله يلعب في مراكز مختلفة في الهجوم، وهو ما يطرح إمكانية رحيله بعد هذا الموسم في الدوري الفرنسي.

وأضافت الجريدة أن قطبي أسبانيا ريال مدريد وبرشلونة يضعان كافاني هدفا لهما في حال رغب في الخروج من فرنسا وهو نفس الأمل الذي يراود بطل أوروبا بايرن ميونيخ. ورغم عدم لعبه كمهاجم صريح سجل كافاني لفريقه باريس سان جيرمان 9 أهداف في الدوري وهدفين في دوري الأبطال، وهو ما يجعل الفريق الباريسي لا يفكر في التخلي عنه بسهولة لكونه دفع في جلبه 62 مليون يورو وهو استثمار مهم للمستقبل.

من ناحية أخرى عبّر النجم الأوروغوياني عن سعادته البالغة بفوز فريق بلاده على الأردن بخماسية نظيفة ووضع قدم في نهائيات مونديال البرازيل 2014. وقال كافاني بعد اللقاء "قدمنا كل شيء كي نستحق ما نعيشه الآن، إننا جميعا سعداء"، وسجل مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي الهدف الخامس من تنفيذ قوي ومتقن لضربة حرة لينهي الانتصار الكبير، لكنه حذر من أنه "تتبقى خطوة صعبة، سنحاول القيام بها".

وروى كافاني أن "كل هدف لم يأت بالصدفة، لقد تم الإعداد له والمرور بصعوبات لإحرازه"، واعتبر أن النتيجة النهائية "قد تبدو سهلة، لكن لم يكن هناك شيئ سهل". بدوره قال القائد والمدافع دييغو لوجانو إن أوروغواي "أقرب"، واعتبر أن "المباراة كانت صعبة في بعض الأوقات، حيث قام الأردن بالضغط بشكل جيّد".

وأبرز كريستيان رودريغيز لاعب أتلتيكو مدريد الأسباني، أنه تبقى مباراة ولا بد من التفكير فيها وفي الفوز بها، ثم تأجيل الاحتفالات لما بعد ذلك". وقال رودريغيز صاحب الهدف الرابع لأوروغواي "إنني سعيد بهذا الفوز وبأداء الفريق كله، سنعود إلى أوروغواي ونحن في منتهى السعادة".

مستقبل على المحك


تقول صحيفة فرنسية إن مهاجم "البي آس جي" كافاني ليس راضيا بلعب دور ثانوي في نادي العاصمة الفرنسية بعد المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش. وذكرت الصحيفة أن الوافد الجديد إلى النادي الباريسي ربما يفكر في الرحيل عن "بارك دي برانس" في الصيف المقبل حيث ينوي التفكير في الأمر مع مستشاريه.

وتترقب أندية مانشستر سيتي وتشيلسي وأرسنال موقف مهاجم نابولي السابق في باريس، انتظارا للحظة الحاسمة لتقديم عروضها للاعب صاحب الـ 26 عاما في نهاية الموسم. والتقارير الواردة من إنكلترا تكشف أن السيتي والبلوز يضعان اللاعب ضمن خططهما المستقبلية في الموسم المقبل خاصة بعد فشل التعاقد معه خلال ميركاتو الصيف، حيث كان السيتي قد قدم عرضا بقيمة 29 مليون جنيه استرليني لضم اللاعب. أما أرسنال فيراقب من بعيد موقف اللاعب مع فريقه الحالي وقد يجهز عرضا كبيرا على غرار صفقة التعاقد مع الألماني مسعود أوزيل لجلب إدينسون إلى ملعب الإمارات.

رابع أغلى لاعب في التاريخ

تقاسمت ثلاثة أندية أوروغويانية، بينها إثنان هاويان، مليوني يورو في إطار صفقة انتقال المهاجم الدولي إدينسون كافاني من نابولي الإيطالي إلى باريس سان جرمان الفرنسي. وكافاني، الذي أصبح رابع أغلى لاعب في التاريخ بعد انتقاله مقابل 64 مليون يورو، استهل مشواره الكروي مع فريقي سالتو أوروغواي وفيرو كاريل في مسقط رأسه سالتو على الحدود الأرجنتينية.

وشرح كارلو لوبيز أحد مسؤولي نادي فيرو كاريل أين لعب كافاني خلال فترة مراهقته قائلا: "بالنسبة إلى الكثيرين منا هذه مفاجأة ضخمة أن نرى المكانة التي وصل إليها. كان لاعبا متميّزا عن الآخرين، لكن لم نتصور أن يصل إلى هذا المستوى".

وأضاف: "سيكون المال مرحّبا به هنا"، مشيرا إلى أعمال بناء قاعة للألعاب الرياضية. وستكون الأموال المخصصة إلى الأندية المكونة في سالتو، حيث وصل إدينسون كافاني في عمر الثالثة عشرة، في إطار التعويضات على التدريب وضمن آلية التضامن لكل انتقال، موجهة لتمويل أعمال بناء مجمع رياضي. وترك كافاني سالتو للانضمام إلى دانوبيو في العاصمة مونتيفيديو، ثم استهل مشواره في الدرجة الأولى عام 2006 في عمر التاسعة عشرة. وقال ليونارد غويكوتشيا نائب رئيس دانوبيو: "هذا نبأ جيّد لنادينا، لأن الـ 800 ألف يورو غطت موازنة أربعة أشهر في النادي". وغادر كافاني الأوروغواي عام 2007 نحو باليرمو الإيطالي (2007-2010) ثم حمل ألوان نابولي حتى الموسم المنصرم حيث أحرز لقب هداف الدوري، قبل انتقاله إلى باريس سان جرمان.

وأكد القطري ناصر الخليفي رئيس نادي باريس سان جرمان الفرنسي أن انضمام المهاجم الدولي الأوروغوياني إدينسون كافاني إلى صفوف الفريق يندرج ضمن المشروع الكبير الذي يهدف إلى أن يصبح سان جرمان أفضل فريق في القارة الأوروبية. وقال الخليفي "قدوم كافاني يثبت استمرارية المشروع الطموح الكبير الذي يتمحور حول الفوز بدوري أبطال أوروبا خلال السنوات الأربع المقبلة". وتساءل الخليفي: "لماذا ننتظر 4 سنوات، قد نفوز بدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل".

وكشف الخليفي أن النادي يعمل حاليا على مواصلة تدعيم صفوفه بالنجوم المميّزين غير أنه رفض كشف أسماء هؤلاء النجوم الذين يتم التفاوض معهم.

22