كبار القارة السمراء بطموحات مختلفة في صراع الأبطال

الجمعة 2014/08/22
الصفاقسي لمواصلة نجاحاته القارية

جوهانسبرغ - تتجدد مواجهات الكبار في منافسات دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، بلقاءات حاسمة، سيما في المجموعة الثانية والتي تشهد صراعا قويا من أجل الصدارة بين الصفاقسي التونسي وسطيف الجزائري.

يتطلع الصفاقسي التونسي ومازيمبي الكونغولي الديمقراطي إلى الحصول على نقطة التعادل لتصدر مجموعتي دور الثمانية في مسابقة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم.

ففي المجموعة الثانية، سيكون الصفاقسي التونسي وصيف 2006 بحاجة إلى نقطة التعادل مع ضيفه وفاق سطيف الجزائري، إذ يتقدمه بفارق نقطة بعد خمس جولات، علما وأنهما ضمنا التأهل إلى نصف النهائي. ولن يكون وفاق سطيف لقمة سائغة أمام مضيفه فهو الفريق الوحيد الذي لم يخسر حتى الآن في المسابقة، ففاز مرتين وتعادل ثلاث مباريات في دور الثمانية إحداها أمام الصفاقسي ذهابا 1-1.

ويعول الصفاقسي على حنكة مدربه الفرنسي فيليب تروسييه الذي خلف حمادي الدو، فحقق فوزين على الترجي التونسي والأهلي الليبي 1-0.

وبعد تركه تدريب منتخب المغرب، منتصف العقد الماضي، بعد أسابيع على توليه مهامه، عمل “المشعوذ الأبيض” مع أندية يابانية وصينية، لكن رغبته في الاقتراب من عائلته في الرباط قادت ابن التاسعة والخمسين إلى التعاقد مع الصفاقسي.

ودرب تروسييه في السنوات الماضية فريقي شنزن روبي الصيني وريوكيو من الدرجة الثالثة في الدوري الياباني، وسبق له أن أشرف على عدة منتخبات أفريقية أبرزها نيجيريا وبوركينا فاسو وجنوب أفريقيا والمغرب قبل أن يدرب اليابان، وقد شارك كمدرب مرتين في نهائيات كأس العالم ودرب عدة فرق أفريقية وفرنسية على رأسها نادي مرسيليا.

ضمن المجموعة الأولى، يستقبل فيتا كلوب الكونغولي في كينشاسا مواطنه مازيمبي حامل اللقب أربع مرات

وفي مباراة هامشية في المجموعة، يلعب الترجي التونسي بطل 2011 مع الأهلي بنغازي بعد حصولهما على أربع نقاط من 5 مباريات.

وقد تقرر تأجيل مباراة الترجي الرياضي التونسي وأهلي بنغازي لحساب الجولة الأخيرة لدور المجموعات لدوري أبطال أفريقيا 24 ساعة، حيث ستقام المباراة يوم الأحد 24 أغسطس بملعب رادس بداية من الساعة السابعة مساء (19.00 بتوقيت تونس) بعد أن كانت مبرمجة ليوم السبت 23 أغسطس. وتجدر الإشارة إلى أن المباراة سيقودها طاقم تحكيم زمبي بقيادة جاني سيكزوي وستكون مباراة شكلية بما أن الفريقان فقدا حظوظهما في الترشح إلى المربع الذهبي لدوري أبطال أفريقيا وقد ترشح عن مجموعتهما كل من النادي الصفاقسي ووفاق سطيف.

في المجموعة الأولى، يستقبل فيتا كلوب الكونغولي الديمقراطي (10 نقاط) في كينشاسا مواطنه مازيمبي حامل اللقب أربع مرات الذي يتساوى معه في عدد النقاط وفاز عليه ذهابا 1-0 بهدف التنزاني مبوانا ساماتا في لوبومباشي، لذا يكفي الأخير التعادل كي يضمن صدارة المجموعة الأولى ويواجه في نصف النهائي وصيف المجموعة الثانية.

وستكون الأنظار مركزة على الناحية الأمنية بخصوص هذه المباراة بعد وفاة 15 مشجعا سحقا عندما التقى الفريقان قبل ثلاثة أشهر، علما وأن الفريقان ضمنا تأهلهما إلى نصف النهائي.

ويقود مازيمبي المدرب الفرنسي باتريس كارتيرون بعد أن أوصل منتخب مالي إلى المركز الثالث في كأس أمم أفريقيا 2013.

ويأمل تروسييه مدرب الصفاقسي أو كارتيرون في السير على خطى مواطنهما برتران مارشان الذي أحرز اللقب على رأس النجم الساحلي التونسي في 2007 على حساب الأهلي المصري حامل الرقم القياسي في عدد المسابقة. وفي المباراة الثانية من المجموعة، يلتقي الهلال السوداني مع الزمالك المصري في مباراة هامشية، إذ يمتلكان أربع نقاط بفارق 6 عن المتصدرين. وكان الزمالك حامل اللقب خمس مرات قد أقال المدير الفني الشاب أحمد حسام “ميدو” بسبب النتائج المخيّبة في مسابقة دوري أبطال أفريقيا، وحل بدلا منه حسام حسن الذي أشرف على منتخب الأردن، فخسر المباراة الأخيرة أمام ضيفه فيتا كلوب 0-1 في 10 الجاري.

وكان “ميدو” قد تولى قيادة الزمالك في يناير الماضي خلفا لحلمي طولان، وأحرز مع الفريق بطولة كأس مصر ليصبح أصغر مدرب يحقق بطولة محلية في مسابقات كرة القدم المصرية.

وجدير بالذكر أن “ميدو” كان قد تقدم باستقالته عقب الإخفاق في بطولة الدوري المصري، بعدما حل الزمالك في المركز الثالث في الدورة الرباعية التي فاز بلقبها الأهلي وحل سموحة ثانيا، إلا أن مجلس إداراة النادي جدد الثقة فيه ليقود الفريق للفوز بكأس مصر.

22