كبسة زر تحول أشخاصا عاديين إلى مشاهير

تحميل فيديوهات ساخرة حول موضوعات عشوائية مثل القطط والسراويل والسياسيين الفلسطينيين على مواقع التواصل الاجتماعي أكسبت الفلسطيني عادل المشوخي شعبية لا تنفك تزداد، حيث لقيت الأغاني المصورة التي ينشرها على يوتيوب وفيسبوك وغيرهما رواجا كبيرا، كما يتفاعل معها العديد من النشطاء.
الجمعة 2016/09/09
منشورات الإنترنت وصفة لتجاوز الواقع ومعانقة الشهرة

غزة – أصبح عادل المشوخي نجما على مواقع التواصل الاجتماعي، وأينما يولي وجهه في غزة يجد جمهورا يستقبله بحرارة وترحاب حيث تزيد شعبيته في القطاع المحاصر ويشاهد الكثيرون فيديوهاته في المقاهي. واتجه المشوخي إلى الغناء قبل فترة قدم خلالها أربع أغنيات مصورة فقط.

ويوضح المشوخي أن الهدف من تلك الفيديوهات هو إضحاك الناس لا سيما أهل غزة لينسوا ولو لدقائق الحياة الصعبة التي يعيشونها. وتتضمن أغنيات الشاب الفلسطيني كلمات خفيفة وساخرة وليس لها أي معنى.

وتعرض المشوخي لانتقادات كثيرة حيث يعتبر البعض أن كلمات أغنياته هابطة. وكتب مغرد، قائلا “عندما يصبح عادل المشوخي قضية رأي عام.. فلا داعي لتنظيم انتخابات بلدية ومحلية.. فنحن في خطر”. وقال آخر “من جعل عادل الشموخي يعتقد أنه فنان؟”. ولكنه يرى عكس ذلك ويعتبر أنها ظريفة ومبهجة لسكان غزة الذين يحتاجون أي شيء لنسيان التفكير في المصاعب التي يعانون منها في حياتهم اليومية.

وقال عادل المشوخي (32 عاما) لتلفزيون رويترز “هدفي أن أجعل المواطن في فلسطين أو في قطاع غزة ينسى الهم الذي يعيشه ولو لخمس دقائق في اليوم. والحمد لله كل المواطنين في قطاع غزة وفلسطين وحتى في الخارج يرددون أغاني”.

وأضاف “.. أنا أدخلت إلى قطاع غزة نوعا جديدا من الفن.. فن ليس لكلماته معنى.. هدفها فقط الترفيه” ورغم الانتقاد الذي يتعرض له، يعتبر الشموخي أن أغانيه ليست هابطة فهي لا تحتوي كلمات لا أخلاقية، ويقول عنها “بالعكس كلمات لذيذة والأغاني هذه تحتاج روحا حلوة”. ويقول البعض من أهالي غزة إنهم يشعرون بسعادة عندما يسمعون أغانيه، وعبر العديد من النشطاء عن ذلك من خلال حساباتهم على موقع فيسبوك خاصة.

طبيب أسنان أردني يقفز عدد متابعيه على فيسبوك من 400 إلى 2.5 مليون شخص خلال عامين

وكتب مستخدم “الوضع الذي نعيشه في قطاع غزة جراء الحصار والبطالة وانقطاع الكهرباء بشكل مستمر، يجعلنا نستمتع بالأغني التي ينشرها عادل المشوخي.. هي تنسينا مشاكلنا وهمومنا”. وقال آخر “نعيد تقاسم بعض المقاطع من أغاني الشموخي على تويتر وفيسبوك رغم أنها لا تحتوي رسالة هادفة أو مضمونا قويا لكنها تضحكنا.. فنحن نحتاج إلى هذه الابتسامة لنتجاوز ما نمر به”.

ويعتبر ناشط آخر أن هذا الشاب الغزاوي يقوم بإنجاز كبير لأنه استطاع الوصول إلى عدد ضخم من المواطنين وأصبح يتابعه الآلاف على مواقع التواصل الاجتماعي في وقت يعاني فيه القطاع من وضع مزر.

يشار إلى أن اقتصاد غزة المحاصرة يعاني من الإنهاك حيث يبلغ معدل البطالة نحو 43 في المئة بين سكانها الذين يقدر عددهم بنحو 1.95 مليون نسمة. واعتبر ناشط أن “عادل الشموخي من أروع أبناء غزة الذين عرفهم”. ونشر آخر “كلما شعرت بالملل.. أستمع إلى أغاني الفنان عادل الشموخي”.

عادل الشموخي ليس الوحيد الذي تحول من شخص عادي لا يعرفه الكثيرون في الواقع إلى مشهور على مواقع التواصل الاجتماعي، هذه الأداة السحرية التي تقلب المستحيل ممكنا. فمثله طبيب الأسنان الأردني شادي الشيخ الذي يحظى بشهرة واسعة النطاق على الإنترنت حيث يتابع الملايين من الأشخاص أي شيء ينشره على حساباته.

فعندما أنشأ الطبيب الشاب، البالغ من العمر 33 عاما، صفحة على فيسبوك قبل ثلاث سنوات كان هدفه تحقيق التواصل مع مرضاه وعرض عمله. حيث ينشر صورا لمرضاه قبل وبعد العلاج والعناية بأسنانهم ومعالجتها كما يجيب على أسئلة البعض ويسمح بالتقاط صور سيلفي له مع زبائنه.

وسرعان ما ضاقت الصفحة بمتابعيه حيث قفز عدد المعجبين بها من 400 شخص إلى 2.5 مليون شخص في غضون عامين. وتبع ذلك تحقيق شادي الشيخ انتشارا وشعبية واسعين على منصات أخرى. وتحظى صفحة الطبيب على موقع إنستغرام بنحو 380 ألف متابع ويتصفح ما يذكره على موقع برنامج سناب شات نحو مليون شخص يوميا.

وأدت شعبيته الكبيرة في العالم الافتراضي إلى تعزيز نجاحه في الواقع وتحديدا في عيادته بالعاصمة الأردنية عمان بشكل كبير.

وتعليقا على ذلك قال شادي الشيخ الذي درس طب الأسنان في جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا إن “التواصل الاجتماعي قدم لي خدمة كبيرة، فقد بدأت بعيادة صغيرة في مكان مساحته صغيرة (ثلاثة على أربعة أمتار)، والآن أصبح فيها أكثر من 12 كرسيا”. ويفكر طبيب الأسنان الأردني بفتح فروع لعيادته في الدول العربية، حيث بلغ عدد مرضاه من خارج الأردن 20 ألف زائر العام الماضي.

ويوظف شادي الشيخ حاليا فريقا مسؤولا عن مواقع التواصل الاجتماعي، مهمته نشر الفيديوهات والصور في حساباته على فيسبوك وإنستغرام وسناب شات. وخلقت حسابات شادي الشيخ على مواقع التواصل الاجتماعي تواصلا له مع أناس من العالم العربي وخارجه. وقالت متابعة “على إنستغرام وسناب شات له دعاية وصيت كبيران. يجعل أي شخص يرغب في زيارته.. واستعماله لخدمة التصوير المباشر قبل وبعد تعديل الأسنان طمأنني أكثر”.

19