كتاب الإنترنت: من أجل ثقافة مغربية رقمية تواكب العصر

الثلاثاء 2016/10/11
أول منتدى تفاعلي في المغرب

الدار البيضاء (المغرب) - أطفأت مجلة اتحاد كتاب الإنترنت المغاربة الإلكترونية شمعتها الثامنة، مواصلة دورها الثقافي الطليعي في الساحة الإعلامية الرقمية في العالم العربي.

ودأبت المجلة التي انطلقت يوم 8 أكتوبر 2008 على طرح ملفات حول القضايا الإشكالية في حقول الثقافة والإعلام والأدب، بمشاركة عدد كبير من الكتاب والمثقفين والإعلاميين العرب.

وبلغ عدد النصوص والمقالات المنشورة في المجلة منذ تأسيسها ما يناهز عشرة آلاف مادة متنوعة، إضافة إلى عدد هام من الملفات والحوارات التي صدرت في كتابين إلكترونيين، أحدهما يتضمن حوارا مع عميد السينما المغربية عبدالله المصباحي الذي وافته المنية في سبتمبر الفائت.

كما تم نشر ستين كتابا إلكترونيا في الدراسات والنقد والشعر والقصة والدراسات النقدية والفلسفية.

وبهدف التعريف ببليوغرافيا الكتاب المغاربة أنشأت المجلة أول منتدى تفاعلي في المغرب يعد دليلا وقاعدة بيانات أساسية بعنوان "دليل كاتبات وكتاب المغرب".

وبحسب القائمين على هذا المشروع، حافظت المجلة على استقلاليتها لتكون منصة مفتوحة للرأي والرأي الآخر، رافعة شعار "من أجل ثقافة مغربية رقمية تواكب العصر".

14